EN
  • تاريخ النشر: 15 ديسمبر, 2009

كريس براون الأسوأ خلال 2009 جاكسون يتصدر التعليقات الإيجابية لـ100 مليون موقع

جاكسون ينتزع صدارة التعليقات الإيجابية من أوبرا في عام 2009

جاكسون ينتزع صدارة التعليقات الإيجابية من أوبرا في عام 2009

تصدر المغني العالمي الراحل مايكل جاكسون قائمة المشاهير الذين نالوا أكثر التعليقات الإيجابية في 100 مليون موقع ومدونة على الإنترنت بحسب مسحٍ أجرته شركة أمريكية، كما استطاعت نجمة البرامج الأمريكية أوبرا وينفري أن تحل في المركز الثاني.

تصدر المغني العالمي الراحل مايكل جاكسون قائمة المشاهير الذين نالوا أكثر التعليقات الإيجابية في 100 مليون موقع ومدونة على الإنترنت بحسب مسحٍ أجرته شركة أمريكية، كما استطاعت نجمة البرامج الأمريكية أوبرا وينفري أن تحل في المركز الثاني.

وقامت شركة التسويق (زيتا انتراكتيف) ومقرها الولايات المتحدة بمسح تعليقات لأكثر من 100 مليون مدونة وموقع على الإنترنت لتحديد أي المشاهير نال أفضل وأسوأ "تعليق" في عام 2009، بحسب رويترز.

جاء ملك البوب الذي توفي عن 50 عاما في يونيو/حزيران نتيجة لجرعة زائدة من دواء قوي في المرتبة الأولى، حيث إنه نال أفضل تعليقات في عام 2009 ويليه صاحبة البرنامج الحواري أوبرا وينفري، والمغنية تايلور سويفت وسويزي والمغنية بيونسيه.

على الجانب الآخر، جاءت اعترافات لاعب الجولف تايجر وودز بالخيانة الزوجية لتضعه في قائمة التعليقات الأسوأ مع أنه كان في المرتبة الثالثة على قائمة التعليقات الأفضل قبل تفجر الفضيحة.

وتصدر قائمة التعليقات الأسوأ المغني كريس براون الذي أدين بضرب صديقته السابقة المغنية ريهانا، ويليه جون وكيت جوسلين وكاني ويست وليندسي لوهان وإيمي واينهاوس.

وقال الـ ديجويدو الرئيس التنفيذي لشركة (زيتا انتراكتيف) في بيان "هذا العام يبين القوة الحقيقية لوسائل الإعلام الاجتماعية إزاء مصير صورة المشاهير، والدليل على ذلك قصة تايجر وودز ووفاة مايكل جاكسون."

وأضاف "مع السقوط الكارثي لتايجر وودز شهدنا سمعته تهبط من ارتفاع إيجابي نسبته 91% عن أي رياضي آخر في العالم في هذا الوقت إلى 47% فقط في فترة أسبوعين".

من ناحية أخرى، فإن فيض المشاعر الذي أعقب وفاة مايكل جاكسون جعلنا نرى جاكسون الذي عرف ذات يوم لكل الأسباب الخاطئة يتحول إلى شعور قوي بتعليقات إيجابية أكثر من أي شخص هذا العام.