EN
  • تاريخ النشر: 01 يناير, 2012

فلكي تونسي توقع وعكة للجسمي واقتحام الساهر للسينما تنبؤات النجوم لـ2012: وسوف يتبرع بثروته للخير.. ودياب يتجه للالتزام

وسوف والساهر ودياب

وسوف والساهر ودياب

فلكي تونسي يتوقع أن يتبرع المطرب جورج وسوف بثروته خلال عام 2012م، بينما تنبأ للمطرب المصري عمرو دياب بالاتجاه للغناء الملتزم. في الوقت نفسه، قال الشارني إن كاظم الساهر ربما يقتحم السينما، فيما تنبأ بحدوث وعكة صحية مفاجأة لحسين الجسمي

  • تاريخ النشر: 01 يناير, 2012

فلكي تونسي توقع وعكة للجسمي واقتحام الساهر للسينما تنبؤات النجوم لـ2012: وسوف يتبرع بثروته للخير.. ودياب يتجه للالتزام

توقع الفلكي التونسي د. حسن الشارني أن يتبرع سلطان الطرب "جورج وسوف" بثروته خلال عام 2012م، بينما تنبأ للمطرب المصري عمرو دياب بالاتجاه للغناء الملتزم. في الوقت نفسه، قال الشارني إن كاظم الساهر ربما يقتحم السينما، فيما تنبأ بحدوث وعكة صحية مفاجأة لحسين الجسمي ودعا إلى الانتباه لضغط دمه.

mbc.net تعرض بالتفصيل التنبؤات التي قالها الشارني في مقابلة خاصة معه عن توقعاته للنجوم العرب في 2012م، وذلك فيما يلي:

جورج وسوف

لا شك أن صحته خلال هذا العام هي همه الوحيد.. الأفلاك تؤكد له الشفاء العاجل، كما أن تواجد كوكب المشتري طوال السنة في موقع يجعله ناظرًا لبرجه الجدي سيكون له سند بفضل المدد الفلكي لهذا الكوكب المعروف بالسعد الأكبر.

وسيفكر وسوف بإهداء جانب كبير من ثروته لمنظمات خيرية، وهناك خبر سار له في آخر العام يجعله يشعر بسعادة وهناء له علاقة بعائلته، كما ستكون هناك عديد من الشائعات عن صحته وحتى حول وفاته، وتبقى السنة بها خطر داهم في خريفها.

 

كاظم الساهر

 

سيجازف بعمل جديد ومتكامل ذات أبعاد سياسية، ولكن زحل الموجود حاليًّا في برجه "العذراء" سيخبئ له مفاجآت من الوزن الثقيل في عديد من مجالات حياته، فالمشكلات العائلية والعاطفية ستطفو على السطح وستكون له مثل العبء الذي يقلقه كثيرًا.

العام سيبدأ بطيئًا، ثم يشهد منعرجات مختلفة، سيفكر في اقتحام عالم التمثيل ليكتشف موهبته، ولأنه يعرف جيدًا أن السماء لا تمطر ذهبًا ولا فضة، لذلك سيعمل ليلًا نهارًا لسد النقص الفادح من السيولة في مشاريعه.

 

حسين الجسمي

 

ستكون سنة 2012م بها بعض القلاقل بسبب كوكب زحل الذي سيبقى طوال السنة متواجدًا ببرجه العذراء. لن يقدم جديدًا يلفت الانتباه خلال هذا العام، ولكنه سيتميز بتقديم أغنية ملتزمة وأخرى طربية. ظروف عائلية ستجعله غير واثق من نفسه ومن ردود فعل الآخرين في أكثر من مرة. توعك صحي مفاجئ يجب ألا يستهين به. الأفلاك تنصحه بمراقبة ضغط الدم والقلب.

 

محمد عبده

     

منذ أربع سنوات قدم ألبوم "قسوة" الذي شهد نجاحًا نسبيًّا حسب الشرائح العربية من شرقية وغربية. سيكرر التجربة هذا العام بعمل سيكون رائعاً، وربما سيكون إبداعه الأخير قبل أن يتفرغ للتأليف والتلحين، ولكن ستواجهه مشكلات عائلية، قد يواجه توعكًا صحيًّا وتعبًا نفسيًّا في شهري إبريل/نيسان وسبتمبر/أيلول.

 

عمرو دياب

 

2012م ستكون سنة الانطلاقة الجديدة مع نوع فني ذات صبعة التزامية ستواكب بصفة أو بأخرى الثورة المصرية، هذا ما دل عليه برجه الميزان، وسيتجاوز الركود الذي واجهه في العامين الماضيين.

 

لكن سيواجه مشكلات مع الشركات أو المستشارين في وسط السنة، وخاصة في شهري يوليو/تموز، وأغسطس/آب، ستؤثر على مردوده الفني، ولكن هذه العرقلة لن تدوم وسيدخل عليه الخريف بالأفراح، إلا أنه قد يواجه توعكًا صحيًّا في أكتوبر/تشرين الأول من العام الجديد.

 

وائل كفوري

 

من برج العذراء الذي يستضيفه كوكب زحل مصدر المشكلات، لكن هناك كوكبًا آخر يسمى بالمشتري مصدر السعادة، سيدعم كفوري، لكي يخرج العام متوازنًا من ناحية العمل، لكنه سيكون مضطرب من الناحية العاطفية، وربما سيكون هناك تجديد في هذا المجال، وخاصة في الصيف المقبل.

 

صابر الرباعي

 

برجه الحوت هو الأقوى والأحسن، فبعد الجهد السلبي الذي رافقه على طول العامين الماضيين، ستبدأ أحواله بالتغير إيجابيًّا خلال العام الجديد؛ حيث سيشعر بالعاطفة وأخذ مواقع جيدة، ولكنه معرض للمشكلات، ولديه سنة انتقال إلى مرحلة جديدة ومهمة في مشوار حياته.

 

تامر حسني

 

من برج الأسد، وسيشعر هذا العام بتحولات إيجابية لتحسين جميع علاقاته المعطلة، كما سيشعر براحة نفسية جيدة وهي فرصة له للارتباط خلال هذا العام. وفي مجال عمله سيقدم جديدًا في شكل ألبوم، كما سيقدم حفلات عديدة في أوروبا ودول عربية خلال الصيف. الأفلاك تنصحه بعدم التسرع في قطع علاقة مع صديق إثر خلاف لأسباب عديدة ومتشعبة.

 

عبد الله رويشد

 

 على الرغم من إنجازاته الفنية، فإن أمامه صعوبات هذا العام في فهم الآخرين له وصعوبة إيجاد الأرضية المشتركة معهم، وخصوصًا مع الزوجة أو الشريك المالي، وعلى الرغم من ذلك، فهذه السنة تضعه في الجانب الإيجابي مع استقرار نفسي معنوي جيد، وسيرى أن كثيرين ممن كانوا يقفون معترضين أمامه يساندونه.