EN
  • تاريخ النشر: 09 نوفمبر, 2009

انتقد مطالبة البعض بسحب الجنسية المصرية عنه تامر حسني: أتوقع الفوز على الخضر .. وسأرفع علم الجزائر

تامر حسني يرفع علم الجزائر خلال إحدى حفلاته هناك

تامر حسني يرفع علم الجزائر خلال إحدى حفلاته هناك

توقع المطرب المصري تامر حسني أن يحرز منتخب بلاده لكرة القدم ستة أهداف في مرمى نظيره الجزائري في المباراة المهمة التي تجمعهما السبت المقبل في التصفيات المؤهلة لكأس العالم، منتقدا الحملة التي يشنها بعض الشباب عليه على موقع "الفيس بوك" من خلال ترويج صور له وهو يحمل علم الجزائر.

  • تاريخ النشر: 09 نوفمبر, 2009

انتقد مطالبة البعض بسحب الجنسية المصرية عنه تامر حسني: أتوقع الفوز على الخضر .. وسأرفع علم الجزائر

توقع المطرب المصري تامر حسني أن يحرز منتخب بلاده لكرة القدم ستة أهداف في مرمى نظيره الجزائري في المباراة المهمة التي تجمعهما السبت المقبل في التصفيات المؤهلة لكأس العالم، منتقدا الحملة التي يشنها بعض الشباب عليه على موقع "الفيس بوك" من خلال ترويج صور له وهو يحمل علم الجزائر.

وقال تامر -في تصريحات خاصة لـmbc.net-: "أتوقع أن يُحرز المنتخب المصري سداسية في مرمى الفريق الجزائري، وأن تكون الأهداف لكل من محمد أبو تريكة، وعبد الظاهر السقا، وحمصمتوقعا أن يحرز الأخير ثلاثة أهداف دفعة واحدة، ليكون هاتريك اللقاء.

ورفض المطرب المصري ما تردد في بعض المواقع الإلكترونية بأنه يتمنى فوز الجزائر بعد أن انتشرت بعض الصور له وهو يرفع علم الجزائر، مؤكدا أنه لم يناصر الخضر، وأنه مصري حتى النخاع.

وقال تامر: إنه فوجئ بعدد كبير من "جروبات الفيس بوك" تدعو لسحب الجنسية المصرية عنه، بعد أن ظهر في عدد كبير من الصور وهو يحمل علم الجزائر، وربط الكثيرون بين هذا التصرف وتمنيه الخسارة للفريق المصري مقابل فوز المنتخب الجزائري للحفاظ على معجباته ومكانته هناك.

وأضاف تامر إنه ليس بهذه الأخلاق حتى يتمنى الخسارة لفريق بلاده، بل على العكس يتمنى الفوز الساحق لهم، ويتوقع بالفعل تحقيقه، وخاصة بعد فوزهم على منتخب تنزانيا بخماسية في المباراة الودية التي أعطت له أملا في الفوز.

وعن سبب رفعه العلمَ الجزائري؛ أشار تامر إلى أنه حمل العلم الجزائري لكن ليس في هذه الأيام، بل كان أثناء إحيائه إحدى الحفلات هناك منذ فترة غير قريبة.

وأشار إلى أنه على الرغم من هذه الهجمة الشرسة عليه فهو مستعد لأن يحمل علم الجزائر مرة أخرى لكن بهدف أن يوصل رسالة إلى الشعب الجزائري فحواها أنه كفنان شاب مصري ضد التعصب بكل ألوانه، وليس من المفترض أن تسود هذا العنصرية الموجودة.

وأكد تامر أنه يحب الشعب الجزائري، ولا ينسى على الإطلاق مقدار الحفاوة والاستقبال التي قوبل بها أثناء وصوله مطار هواري بومدين الدولي بالجزائر للمشاركة في إحدى الحفلات.

كان تامر دعا في وقت سابق إلى نبذ التعصب بين المصريين والجزائريين قبل المباراة المرتقبة بين المنتخبين، لكنه في المقابل عبر عن شعوره بالرعب من المباراة التي ستحدد المتأهل إلى كأس العالم.

وقال تامر حسني -في تصريحات على موقعه الرسمي على الإنترنت-: "أناشد، وأنادي بالحب والصداقة بين مصر والجزائر، وأنه لا داعي للتعصب والتصريحات الساخنة، وفي النهاية نحن وطن واحد، والفائز لا بد أن نحترمه ونقدره تمام الاحترام لأنه يمثل وطننا العربي".