EN
  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2012

أكدت أن القيام بها عمل خطير بعد معاناتها جراحة فاشلة.. ممثلة فرنسية تطلق حملة ضد عمليات التجميل

إيمانويل بيرت

إيمانويل بيرت قبل وبعد العملية

الممثلة الفرنسية الشهيرة إيمانويل بيرت تطلق حملة توعية ضد خطورة عمليات التجميل، بعد أن عانت مشكلة أفقدتها جمالها الفاتن بعد جراحة فاشلة في فمها.

  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2012

أكدت أن القيام بها عمل خطير بعد معاناتها جراحة فاشلة.. ممثلة فرنسية تطلق حملة ضد عمليات التجميل

(دبي - mbc.net) أطلقت الممثلة الفرنسية الشهيرة إيمانويل بيرت حملة توعية ضد عمليات التجميل التي تنطوي على خطورة على صحة النساء وشكلهن، بعد أن عانت نفسها مشكلة أفقدتها جمالها الفاتن بعد عملية جراحية فاشلة في فمها.

وأعلنت بيرت أنها ستبدأ حملة لرفع الوعي بخطورة عمليات التجميل، وقالت: "لقد قمت بجراحة تجميل في فمي وأنا في السابعة والعشرين، لكنها كانت عملية غير متقنةبحسب ما ذكرته لصحيفة لوموند الفرنسية الاثنين 12 مارس/آذار 2012م.

وأضافت: "يجب على رجل أو امرأة ينوون القيام بعملية تجميل أن يكون الجزء المراد تجميله، لا يستطيعون العيش أو التعامل مع الناس به".

وكان هناك عديد من التكهنات لدى وسائل الإعلام أن بيرت -47 عامًا- قد أجرت جراحات تجميل، لكنها لم تكن مؤكدة حتى أعلنت هي بنفسها عن قيامها ببعض عمليات التجميل.

وأشارت بيرت إلى أن على الراغبين في إجراء عمليات التجميل أن يتحلوا بالقوة أولاً إذا ما كانوا يستطيعون المضي قدماً في حياتهم بأعضائهم على أشكالها، وإلا فليلجئوا إلى العمليات الجراحية لكن بحذر.

وعرفت إيمانويل بيرت واحدة من أجمل نساء العالم خاصة بعد مشاركتها لتوم كروز في بطولة فيلم المهمة المستحيلة، كما أنها قد تعرت على غلاف مجلة "إل" الفرنسية عام 2003م وهي في الأربعين من عمرها في عدد حقق رقمًا قياسيًّا في المبيعات.

وعبرت عن تأثرها الشديد من شكل فمها بعد إجراء جراحة التجميل، وأكدت أنه عمل خطير جدًّا، يجب على كل شخص يرغب في القيام به أن يتوخى الحذر.

وقالت: "مجرد التفكير في الحقن، يجعلني أنهار".

واعترفت أن العمل في السينما مثل ضغط على عاتقها للحفاظ على مظهرها على مر الزمن.

416