EN
  • تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2012

براءة عادل امام من تهمة ازدراء الاديان وزغروده تليفونية تبشره

شائعات متكررة بين الحين والاخر حول وفاة عادل إمام

عادل إمام

قضت محكمة جنح مستأنف الهرم برئاسة المستشار على حسن حسنى، وعضوية المستشارين تامر مصطفى وعلى خليل،، بقبول الاستئناف شكلا وموضوعاً المقدم من الفنان عادل إمام ، وإلغاء الحكم الصادر من محكمة أول درجة بحبسه 3 شهور وغرامة 10000 جنيه لاتهامه بازدراء الأديان .

  • تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2012

براءة عادل امام من تهمة ازدراء الاديان وزغروده تليفونية تبشره

قضت محكمة جنح مستأنف الهرم برئاسة المستشار على حسن حسنى، وعضوية المستشارين تامر مصطفى وعلى خليل،، بقبول الاستئناف شكلا وموضوعاً المقدم من الفنان عادل إمام ، وإلغاء الحكم الصادر من محكمة أول درجة بحبسه 3 شهور وغرامة 10000 جنيه لاتهامه بازدراء الأديان . وقال المستشار حسني إن "عادل إمام في الأعمال الفنية التي بنيت عليها الدعوة بازدراءه للأديان لم يرد فيها كلمة منسوبة إليه تسئ للدين الإسلاميوألزم المدعي بتحمل نفقات انعقاد الجلسة والتي تبلغ 75 جنيها مصريا "الدولار يساوي 6.12 جنيه".

وقال الزعيم عادل امام فى تصريح خاص لـ "mbc.net: انه سعيد بالحكم الصادر ببراءته من تهمه ازدراء الاديان معتبرا هذا الحكم كرد اعتبار لجميع فنانى مصر متسائلا هل يمكن ان نحاكم ونعاقب بالحبس لمجرد اننا نسعد الناس مثنيا على نزاهه وعداله القضاء المصرى .

وعن ابرز الشخصيات التي قامت بتهنئته قال : تلقيت مكالمات من الكاتب الصحفي عادل حمودة وكذلك ياسر رزق والغريب انني تلقيت مكالمات من محبين لي من عدد من الدول العربية حيث فوجئت باحدي السيدات تطلق زغروده حارة في التليفون وهو ما اسعدني بشدة .

 وكشف إمام ـ الملقب بالزعيم ـ انه لم يذهب الي مقر المحكمة بل تلقي الحكم من قبل محاميه لبيب معوض حيث فسر ذلك ضاحكا : ماذا لو كانت هيئة المحكمة قد قامت بتأييد الحكم ضدي فوقتها كانوا سيحبسوني ولن اجد حينها اي وقتا للفرار . 

واضاف " بصراحة كنت اتوقع هذا الحكم لإنني اثق في قضاء مصر العادل ونزاهته الذي يعرف بدوره عدم قيامي بتلك التهمة الشنيعة التي الصقت بي علي مدار الفترة الماضية والحمد لله حدث ما توقعته .

وكانت الجلسة قد شهدت حضورا مكثفا من وسائل الإعلام والصحفيين ، وكانت محكمة جنح الهرم، قد أصدرت حكمًا غيابيًا بإدانة عادل إمام، بالحبس 3 أشهر لاتهامه من أحد المحامين الذي أقام دعوي قضائية ضده بازدراء الدين الإسلامي، وتقديمه لأعمال فنية تسيء للدين وتسخر من مرتدي الجلباب والحجاب والنقاب، من بينها مسرحية ''الزعيم'' وأفلام ''مرجان أحمد مرجان''، و''الإرهابي''، و''حسن ومرقص''.

وعمد معجبي الفنان عادل إمام على الحضور من الصباح الباكر أمام قاعة المحكمة انتظارا للحكم  وأيمانا  برسالة الفن السامية، تأييداً لحرية الرأي والتعبير، في الوقت الذي تغيب فيه الفنان عادل إمام وعائلته.