EN
  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2010

حرصت على حشمة ملابسها خلال زيارتها إلى إسرائيل باميلا أندرسون تصلي بـ"حائط المبكى".. وتدعو اليهود للرفق بالحيوان

باميلا أندرسون دعت لإنقاذ الحيوانات خلال زيارتها إلى إسرائيل

باميلا أندرسون دعت لإنقاذ الحيوانات خلال زيارتها إلى إسرائيل

وجّهت الممثلة الأمريكية باميلا أندرسون نداءً لرجال الدين اليهود تدعوهم فيه إلى عدم ارتداء قبعات الفرو كما جرت عاداتهم منذ 3 قرون خلت.

وجّهت الممثلة الأمريكية باميلا أندرسون نداءً لرجال الدين اليهود تدعوهم فيه إلى عدم ارتداء قبعات الفرو كما جرت عاداتهم منذ 3 قرون خلت.

جاء ذلك خلال زيارة أندرسون إسرائيل كإحدى محطات الممثلة ضمن جولتها العالمية برعاية منظمة بيتا للرفق بالحيوان.

وقد صلَّت النجمة العالمية أمام ما يُسمّى بـ"حائط المبكى" بملابس محتشمة في القدس المحتلة، بحسب صحيفة الديلي ميل البريطانية الاثنين 8 نوفمبر/تشرين الثاني.

وقالت بطلة مسلسل "باي واتش": "نحن على عتبة العام 2011، هناك بدائل أخرى للفرو الطبيعي، ونستطيع أن نكون متعاطفين في خياراتنا".

وأوضحت أندرسون أنها أرسلت رسالة إلى وزير الشؤون الدينية ياكوف مارجي، الذي كان أجَّل قرار منع استيراد وتصدير الفرو الطبيعي بناء على معارضة اليهود الأرثوذوكس للقرار.

وقالت في الخطاب: "أنا أدعوكم إلى دعم هذا القرار، والمساهمة في إنقاذ ملايين الحيوانات التي يتم إعدامها وسلخ جلدها حية كل عام".

وعمد أتباع المذهب الأرثوذوكسي إلى ارتداء قبعات الفرو الطبيعي كما جرت العادة منذ القرن الثامن عشر في أوروبا، وذلك بهدف تمييز أنفسهم عن سائر الأوروبيين وعدم التأثر بصيحات الموضة.

ومن المقرر أن تشارك باميلا في تحكيم مسابقة للرقص يعرضها التلفزيون الإسرائيلي.

واشتهرت باميلا ليس فقط من خلال التمثيل وإنتاج الأفلام وإنما من خلال نشر صورها عارية على غلاف مجلة "البلاي بوي".