EN
  • تاريخ النشر: 26 أكتوبر, 2010

قسمت جسدها لأعضاء تشبه تقطيع لحوم البقر باميلا أندرسون تروج لمقاطعة اللحوم بـ(مايوه بكيني)

باميلا أندرسون تظهر على غلاف البلاي بوي لنصرة قضية نسائية

باميلا أندرسون تظهر على غلاف البلاي بوي لنصرة قضية نسائية

توجهت الممثلة الأمريكية باميلا أندرسون إلى طلاب جامعة أوكسفورد العريقة للترويج لإعلانها الجديد الذي أطلقته مؤخرا مع جمعية بيتا للرفق بالحيوان.

  • تاريخ النشر: 26 أكتوبر, 2010

قسمت جسدها لأعضاء تشبه تقطيع لحوم البقر باميلا أندرسون تروج لمقاطعة اللحوم بـ(مايوه بكيني)

توجهت الممثلة الأمريكية باميلا أندرسون إلى طلاب جامعة أوكسفورد العريقة للترويج لإعلانها الجديد الذي أطلقته مؤخرا مع جمعية بيتا للرفق بالحيوان.

ويظهر الإعلان باميلا وهي مستلقية على جانبها بـ(مايوه بيكينيوقسمت أجزاء جسدها بتقسيم مشابه لتقطيع لحوم البقر، وذلك في محاولةٍ للترويج لفكرة أن الحيوانات تمتلك أعضاء مشابهة للإنسان.

ووفق تعبيرها، فإن الهدف هو تشجيع الناس للتحول إلى نباتيين عبر عرض صورة مستفزة لنجمة مسلسل "باي ووتش".

وقالت باميلا: "إن أهم قضية أود التحدث عنها هي الطريقة القاسية في قتل الحيوانات وذبحها قبل وصولها للمستهلك.. أردنا أن نوصل رسالة حية للجمهور، فكانت فكرة تقسيم الجسم البشري بلباس البيكيني للفت الأنظار".

بدوره قال نائب مدير جمعية بيتا دان ماثيوز "إن أندرسون كانت اختيارا موفقا لهذه الحملةوفق ما نقلت عنه الصحف البريطانية الصادرة الثلاثاء 26 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

ومن المقرر أن تمكث باميلا في بريطانيا عدة أيام ضمن الحملة، وشوهدت وهي توقِّع لبعض الطلاب بعد الانتهاء من الحدث.

وأعلنت الممثلة مؤخرا على موقعها الإلكتروني أنها ستظهر مجددا عارية على الصفحة الأولى لمجلة "بلاي بوي" في عدد يناير/كانون الثاني المقبل، وذلك للمرة الرابعة عشر، لتتحدى بذلك علامات التقدم في العمر مع بلوغها 43 عاما.

لكن ظهورها عارية هذه المرة سيكون نصرة لقضية إنسانية، حيث ستعود عائدات بيع المجلة لجمعية "وايفز فور ووتروالتي تؤمِّن فلاتر مياه للدول النامية التي تحتاج إلى مياه شرب نظيفة مثل باكستان وإندونيسيا وهايتي.

يذكر أن باميلا كانت قررت مقاطعة أكل اللحوم بعدما شاهدت والدها يصطاد مع أصدقائه، فأقنعتهم بالامتناع عن الصيد، على حد تعبيرها.