EN
  • تاريخ النشر: 20 فبراير, 2011

قالت إن قلبها انفطر عندما رأت معاناتهم بفيديو باميلا أندرسون تتهم مركزا هنديا بمعاملة القرود بوحشية

أندرسون تحث الهند على التخلي عن تجاربها في القرود

أندرسون تحث الهند على التخلي عن تجاربها في القرود

اتهمت الممثلة الأمريكية باميلا أندرسون البطلة السابقة لمسلسل (باي ووتش) أحدَ أبرز مراكز الأبحاث في الهند بالوحشية مع الحيوانات، وحثته على التخلي عن إجراء اختبارات على القرود، وهي ممارسة بدأت قبل عقود من الزمان وتبني ممارسات إنسانية.

اتهمت الممثلة الأمريكية باميلا أندرسون البطلة السابقة لمسلسل (باي ووتش) أحدَ أبرز مراكز الأبحاث في الهند بالوحشية مع الحيوانات، وحثته على التخلي عن إجراء اختبارات على القرود، وهي ممارسة بدأت قبل عقود من الزمان وتبني ممارسات إنسانية.

وبعثت أندرسون برسالة إلى ر.س. ديكا مدير معهد عموم الهند للعلوم الطبية بعد أن شاهدت لقطات فيديو تكشف عن معاملة وحشية في المركز ومقره نيودلهي.

وكتبت أندرسون في رسالة نيابة عن جمعية مواطنين من أجل معاملة إنسانية للحيوانات "انفطر قلبي حين رأيت المعاناة المسجلة في شريط الفيديو المصاحب للرسالة".

وتابعت في الرسالة أن عشرات القرود تحتجز في "أقفاص مكتظة وصدئة منذ سنوات طويلةوطالبت بتحرير قردٍ قالت إنه يعاني في المنشأة البحثية منذ نحو 20 عاما.

ونقلت صحيفة تايمز أوف إنديا عن المسئولين في المركز قولهم إنهم لم يتسلموا الرسالة، ووصفوا المنشأة بأنها على أعلى مستوى.

وذكرت الصحيفة أنه يوجد في المركز أكثر من 40 قردا، وأنواع أخرى من الحيوانات من بينها أرانب وفئران وخنازير تستخدم في تجارب لتطوير أدوية جديدة.