EN
  • تاريخ النشر: 28 أبريل, 2012

طالبوا بوثيقة تحمي حرية الإبداع بالصور.. فنانو مصر يدعون لصد الهجمة على الفن والدفاع عن عادل إمام

جانب من المؤتمر الصحفي للفنانيين المصريين
جانب من المؤتمر الصحفي للفنانيين المصريين
جانب من المؤتمر الصحفي للفنانيين المصريين
جانب من المؤتمر الصحفي للفنانيين المصريين
جانب من المؤتمر الصحفي للفنانيين المصريين
جانب من المؤتمر الصحفي للفنانيين المصريين
جانب من المؤتمر الصحفي للفنانيين المصريين
جانب من المؤتمر الصحفي للفنانيين المصريين

أقامت نقابة المهن التمثيلية مؤتمرا للدفاع عن حرية الإبداع بعد الحكم على عادل إمام بالسجن ثلاث أشهر بتهمة ازدراء الأديان، حضرها عديد من نجوم مصر أبرزهم محمود عبدالعزيز، ويسرا، إلهام شاهين، وخالد الصاوي، أشرف عبدالغفور، وسامح الصريطي، وتامر حبيب، وسامي مغاوري، والكاتب والمؤلف لينين الرملي والمفكر صبري الشبرواي

  • تاريخ النشر: 28 أبريل, 2012

طالبوا بوثيقة تحمي حرية الإبداع بالصور.. فنانو مصر يدعون لصد الهجمة على الفن والدفاع عن عادل إمام

طالب فنانو مصر بضرورة توحدهم في صف واحد للدفاع عن الفنان عادل إمام الذي يواجه عقوبة السجن 3 أشهر بتهمة ازدراء الأديان، وللتأكيد على حرية الإبداع.

جاءت هذه الدعوة في مؤتمر صحفي حاشد عقدته نقابة المهن التمثيلية بمقرها؛ حيث كان الفنان خالد الصاوي أول من تحدث، مؤكدا أن هذا المؤتمر ليس للدفاع عن عادل إمام فقط، وإنما للدفاع عن حرية الإبداع.

وطرح الصاوي تساؤلات عدة، أبرزها: هل مشكلة الفنانين اليوم هى مع التيار الإسلامي أم مع الدولة القمعية؟ مطالبا بضرورة تشكيل جبهة للدفاع عن كل أنواع الفنون، وأن تتكاتف كل النقابات الفنية في ما بينها.

وقال نقيب المهن التمثيلية -الفنان أشرف عبدالغفور- "إننا لا نزال نجد هجمة عنيفة على الفن من وسائل الإعلام المختلفة، بالإضافة إلى الهجمة التي طالتنا أخيرا من بعض المحامين الذين يسعون إلى الشهرة السريعة".

وأكد عبدالغفور أن النقابة لن تقف مكتوفة الأيدي، بل ستقف ضد كل من يهاجم الفن والفنانين، مشيرا إلى أن المستشار القانونى للنقابة أعرب عن ثقته في براءة عادل إمام أمام محكمة الاستئناف.

وأردف النقيب "إننا لا ندافع عن عادل إمام فقط، ولكننا ندافع عن الهجمة الشرسة التي نتلقاها في الفترة الأخيرة وأنا أتمنى أن تتكاتف جميع النقابات الفنية للدفاع عن الفن".

وتحدث أيضا -أثناء المؤتمر الصحفي- الفنان محمود عبدالعزيز، الذي أكد على أنه لا بد من تكاتف الفنانين مع بعضهم للوقوف صفا واحدا ضد من يهاجم حرية الفن والإبداع.

وتحدثت أيضا الفنانة إلهام شاهين التي بدأت كلامها قائلة: هل من المعقول أن تصبح المحاكم هي جهة الاختصاص للحكم على حرية الإبداع، ولدينا وزارة الثقافة المسؤولة عن الأعمال المعروضة.

وأضافت شاهين أن المسألة بدأت بالكاتب الكبير نجيب محفوظ، ثم الفنان عادل إمام، ولا نعلم من الذي ستطاله القضايا في ما بعد.

أمام الفنانة يسرا، فقد أكدت أثناء كلمتها أنه القضايا ليست جديدة علينا كفنانين، بس نحن لا نعقل أن نقوم بالتجاهل هذه القضايا مرة تلو المرة.

وأضافت يسرا أن "الفن هو إبداع يظهر من العقل والله خلق لنا الجمال لنتأمل فيه ونبدع، فهل نجد أشخاصا بعد ذلك لا تريد لنا الإبداع".

وفي نهاية المؤتمر، تم طرح عديد من المناقشات والاقتراحات ليتم وضعها في وثيقة جديدة للتعبير عن الفنانيين.