EN
  • تاريخ النشر: 11 يناير, 2011

المطربة الكولومبية وصفت القرار بـ"المؤقت" انفصال شاكيرا وصديقها الأرجنتيني بعد قصة حب 11 عاما

شاكيرا فاجأت الجمهور بالإعلان عن انفصالها

شاكيرا فاجأت الجمهور بالإعلان عن انفصالها

انفصلت المغنية الكولومبية شاكيرا عن صديقها الأرجنتيني أنطونيو دو لاروا، بعد علاقة دامت أحد عشر عاما.

وذكر الموقع الإلكتروني الخاص بالمغنية، أنهما "اتخذا قرارا مشتركا بأن يبتعدا عن بعضهما لفترة" في أغسطس/آب الماضي.

انفصلت المغنية الكولومبية شاكيرا عن صديقها الأرجنتيني أنطونيو دو لاروا، بعد علاقة دامت أحد عشر عاما.

وذكر الموقع الإلكتروني الخاص بالمغنية، أنهما "اتخذا قرارا مشتركا بأن يبتعدا عن بعضهما لفترة" في أغسطس/آب الماضي.

وجاء في الموقع أن شاكيرا وصديقها يعتبران الانفصال "مؤقتامضيفا أنهما سوف "يستمران كشركاء في حياتهما المهنية والاحترافية".

وبدأت علاقة دو لاروا -37 عاما، الذي شغل والده منصب رئيس الأرجنتين في الفترة من 1999 إلى 2001- بشاكيرا عام 2000، وكان له دور رئيس في إدارة عقودها وأموالها، حيث يعمل محاميا تحت التمرين.

وكانت شاكيرا قد كشفت مؤخرا عن أنها تفضل بقاء حياتها كلها عشيقته عن أن تكون زوجة، مؤكدة أنها لا تفكر في الزواج رغم ارتباطها بصديقها أنطونيو منذ عشرة أعوام.

وقالت شاكيرا -33 عاماً، في مقابلة مع مجلة "بونته" الألمانية-: "أجد أنه من الرومانسي أن أظل الصديقة الدائمة، أنطونيو طلب يدي من قبل للزواج، لكنه كف عن تكرار المحاولة".

وفي المقابل ذكرت شاكيرا أنه رغم عدم تقبلها فكرة الزواج، فإنها تتقبل فكرة الإنجاب من صديقها أنطونيو.

وقالت شاكيرا: "أريد بالطبع إنجاب أطفال، لكني لا أرى نفسي في فستان الزفاف".

يشار إلى أن شهرة شاكيرا، في الدول التي تتحدث باللغة الإنجليزية، بدأت عندما صدرت أغنيتها "وينيفر ويريفر" عام 2001، وقد قامت أخيرا بغناء الأغنية الرسمية لكأس العالم 2010، الذي أقيم في جنوب إفريقيا وحملت عنوان "واكا واكا، ذيس تايم فور أفريقا".

أغنية مونديال 2010 - شاكيرا