EN
  • تاريخ النشر: 02 مارس, 2011

أثارت دعوتها سخط الأوساط الراقية في فيينا المغربية روبي بطلة فضيحة برلسكوني الجنسية ضيفة حفل نمساوي

روبي المغربية تورطت في فضيحة جنسية مع برلسكوني

روبي المغربية تورطت في فضيحة جنسية مع برلسكوني

وصلت الراقصة المغربية كريمة المحروقي، التي تدور حولها فضيحة رئيس الوزراء الإيطالي سلفيو برلسكوني الجنسية، الثلاثاء 1 مارس/آذار 2011 إلى فيينا لتحل ضيفة شرف على حفل "أوبرا بولالذي يُزعم إقامته في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وصلت الراقصة المغربية كريمة المحروقي، التي تدور حولها فضيحة رئيس الوزراء الإيطالي سلفيو برلسكوني الجنسية، الثلاثاء 1 مارس/آذار 2011 إلى فيينا لتحل ضيفة شرف على حفل "أوبرا بولالذي يُزعم إقامته في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وأثارت الدعوة مدفوعة الأجر، التي وجهها رجل أعمال نمساوي بارز لكريمة المحروقي أو كما يطلق عليها روبي روباكوري، أو روبي خاطفة القلوب، موجة من السخط في الأوساط الراقية في مجتمع فيينا.

وقالت الفتاة المغربية الأصل (18 عاما) للصحفيين في فيينا: "أشعر بالبهجة لوجودي في فييناومن المقرر أن تعقد روبي مؤتمرا صحفيا الأربعاء 2 مارس/آذار 2011م، تظهر فيه بجوار مضيفها قطب الإعلام النمساوي ومقاول الإنشاءات ريتشارد لوجنر.

كما وجه لوجنر الدعوة للممثل الأمريكي لاري هاجمان لحضور الحفل.

جدير بالذكر، أن روبي هو محور الأزمة السياسية التي تعيشها إيطاليا؛ حيث وجهت لبرلسكوني اتهامات بممارسة الجنس معها وهي قاصر دون الـ17 عاما، ونفى برلسكوني والمحروقي أن تكون هناك علاقة جنسية جمعت بينهما.