EN
  • تاريخ النشر: 07 نوفمبر, 2010

قال: إن الضوء كان خافتا ولم يلحظ وجه الملطخ المصري إيساف: لم أتعمد التصوير بأحمر الشفاه بعد تقبيلي

إيساف قال إن الهجوم علي غير مبرر

إيساف قال إن الهجوم علي غير مبرر

أكد المطرب المصري الشاب إيساف أنه لم يتعمد التصوير بأحمر شفاه؛ الذي لطخ وجهه بعد أن قامت فتيات بتقبيله أثناء إحدى المناسبات.

أكد المطرب المصري الشاب إيساف أنه لم يتعمد التصوير بأحمر شفاه؛ الذي لطخ وجهه بعد أن قامت فتيات بتقبيله أثناء إحدى المناسبات.

وقال إيساف -في تصريحات خاصة لصحيفة "الوطن" السعودية نشرتها الأحد 7 نوفمبر/تشرين الجاري-: إن الصورة التي ظهر بها بأحمر الشفاه التقطت له في أحد الأماكن العامة، حيث قام عدد من معجبيه من شباب وفتيات بتقبيله، وكان الضوء خافتا، فلم يلحظ وجود أحمر الشفاه على وجهه، ولم ينبهه أحد، ثم فوجئ بالصورة منشورة في وسائل الإعلام.

وكان إيساف قد تعرض لهجوم شديد في وسائل الإعلام وعلى شبكة الإنترنت بسبب نشر صور له ووجهه ملطخ بأحمر الشفاه. وأضاف أن الهجوم عليه بسبب هذه الصورة كان مبالغا فيه ولم يكن مبررا، فهو موقف يمكن لأي شاب أن يتعرض له، حسب قوله.

وعن خطواته المقبلة قال إيساف: إنه يفاضل بين أكثر من سيناريو سينمائي للاختيار بينها؛ لأنه يعشق التمثيل.

يعمل إيساف حاليا على ألبومه الجديد، على الرغم من عدم انضمامه لأي شركة إنتاج، بعد انفصاله عن جودنيوز فور ميوزك، كما كانت آخر أغنياته "سيبني أموت في هواكالتي صورها كفيديو كليب مع المخرج محمد جمعة.

تعرض المطرب إيساف لهجوم حاد من قبل عشاق الفنان تامر حسني، بعد أن قال -في حوار مع إحدى المجلات الفنية-: إن لقب نجم الجيل يستفزه للغاية، ولا يحق لتامر أن يطلق على نفسه هذا اللقب؛ فكل منا نجم وكل منا له جمهوره، وهي التصريحات التي أثارت غضب جمهور تامر حسني.

واقتحم إيساف عالم السينما بمشاركته بطولة فيلم "عايشين اللحظة" مع الفنانة الشابة راندا البحيري. ويتناول الفيلم -في إطار اجتماعي- قصة تمس الأسرة المصرية والعربية وتناقش مشكلات اجتماعية جديدة طرأت على مجتمعنا الشرقي، من خلال مجموعة من الشباب، وكيفية مواجهتهم مشكلاتهم ومشاكل المجتمع التي تواجههم.