EN
  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2011

انضم إليها أكثر من 40 شخصًا الفلسطينية ريم البنا تُضرب عن الطعام تضامنًا مع الأسرى

ريم البنا

ريم البنا أضربت عن الطعام للتعريف بقضية الأسرى


الفنانة الفلسطينية ريم البنا أرادت تسليط الضوء على الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، فقررت الإضراب عن الطعام في ساحة "عين العذراء" في مدينة الناصرة الجليلية.

(دبي – mbc.net) أعلنت الفنانة الفلسطينية ريم البنا أنها بدأت إضرابًا عن الطعام في ساحة "عين العذراء" في مدينة الناصرة الجليلية؛ تضامنًا مع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية المضربين عن الطعام منذ أسبوعين.

ودفعت هذه الخطوة عشرات الشبان من الناصرة إلى الوقوف إلى جانب الفنانة والانضمام إلى الإضراب عن الطعام.

وقالت ريم البنا إن الفكرة بالإضراب عن الطعام جاءتني فجأة، وبعد أن رأيت أن أحدًا لا يهتم بالأسرى الذين يزيد عددهم عن 6 آلاف، ويخوضون معركة بالإضراب عن الطعام، بحسب "يو بي آي".

وأكدت الفنانة النصراوية أنها قررت في الصباح الإضراب عن الطعام، من دون تحضير خلافًا لما اعتدنا عليه في الماضي.. واشترت قطعة كرتون وكتبت عليها أنني مضربة عن الطعام، ومن ثم وقفت في ساحة عين العذراء.

وكتبت ريم على قطعة من الكرتون "أعلن الإضراب عن الطعام تضامنًا مع 6 آلاف أسير ومعتقل فلسطيني وعربي مضربين عن الطعام منذ 14 يومًا في سجون الاحتلال.. أرجو الانضمام والتضامن".

وقالت "بعد ذلك، وبخاصة بعد النشر في (الفيس بوكبدأ الناس ينضمون إليّ وأقمنا خيمة اعتصام، وهناك نحو 40 شخصًا قالوا إنهم سينضمون ويضربون عن الطعام".

يشار إلى أن الفنانة ريم البنا تعاني مرضًا عضالاً وتتناول الدواء، وقالت "أنا لا أعرف كيف سيؤثر ذلك على استمراري في الإضراب عن الطعام.. لكني لم أضرب عن تناول الدواء".

وأوضحت أن خطوتها بالإضراب عن الطعام "هي خطوة رمزية وأنا بدأتها بهدف تحريك الناس وأن يأخذ غيري المبادرة.. وربما أنا لن أتمكن من مواصلة الإضراب عن الطعام بسبب حالتي الصحية".

وقالت ريم إن عددًا من أفراد الشرطة الإسرائيلية كانوا يتجولون حول ساحة عين العذراء، وتوجه إليّ أحدهم وسألني عما يحدث لكني أجبته بالعربية أنني لا أتحدث العبرية، ويبدو أنهم يتخوفون من المبادرات الفردية عقب الثورات العربية التي أطلقها أفراد.

ومن المقرر تنظيم أمسية فنية في ساحة العين مساء يوم الاثنين؛ حيث ستغني خلالها البنا بعض أغانيها الملتزمة والوطنية.