EN
  • تاريخ النشر: 21 يناير, 2011

قالت إن حمل العلم الجزائري زادها قوة السعودية وعد تتقرب إلى الله بدعاء يحث المسلمين على الصلاة

وعد ترفض الزواج من أجل ابنتها

وعد ترفض الزواج من أجل ابنتها

كشفت الفنانة السعودية وعد أنها تجهز لدعاء ديني يحث على الصلاة تهدف منه إلي رضاء الله سبحانه وتعالي، وليس أهلها كما يشاع، مشيدة بالترحيب الجزائري بها في مهرجان "جميلةوشعورها بالقوة بعد تعصيبها بالعلم الجزائري.

كشفت الفنانة السعودية وعد أنها تجهز لدعاء ديني يحث على الصلاة تهدف منه إلي رضاء الله سبحانه وتعالي، وليس أهلها كما يشاع، مشيدة بالترحيب الجزائري بها في مهرجان "جميلةوشعورها بالقوة بعد تعصيبها بالعلم الجزائري.

ومن جهة أخرى، أكدت وعد أنها لا تفكر في الزواج، وتفضل العيش بدون رجل؛ لأنها تخاف أن يؤثر دخول شخص في حياتها على ابنتها، نافية أن تكون عانت من ذكورية زوجها السابق، وشددت على أن "حلاقة" شعرها جاءت من أجل التغيير فقط.

وقالت وعد -في مقابلة مع برنامج "هلا وغلا" على قناة "أبو ظبي" الإمارات مساء اليوم الخميس الموافق 20 يناير/كانون الثاني-: "العيش بدون رجل أفضل لي ولابنتي "حسنا" في الوقت الجاري، لأنني أخشي أن ارتبط بشخص ما يؤثر على حياة ابنتي".

وأضافت: "ابنتي كل حياتي، وأسعى إلى إرضائها بأي شكل، ودخولها مجال الغناء يتوقف على رغبتها في الأساس، وسوف أساعدها إذا كانت تملك الموهبة، التي تساعدها على النجاح".

وأوضحت أن شائعة زواجها من الفنان الكبير محمد عبده لا أساس لها من الصحة، مشيرة إلى أنها حريصة أن تبعد عن مثل هذه الشائعات، لكنها أكدت أن ارتباط اسمها بعبده شرف كبير لها.

ونفت وعد ما يتردد عن تقديمها أدعية دينية مؤخرا من أجل إرضاء أهلها، مشيرة إلى أنها أحبت الأمر، بعدما سمعت "أسماء الله الحسني" بصوت الفنان المصري عمرو دياب، وكيف يستطيع أن يكون الفنان قدوة لعشاقه، من خلال حثهم على حفظ مثل هذه الأدعية.

وكشفت عن أنها تجهز حاليا لدعاء ديني يحث على الصلاة والالتزام بها في مواعيدها، مشددة على أنها تهدف من خلاله إلى حث الناس على الصلاة، وإرضاء الله سبحانه وتعالي.

وأكدت أنها مثل أية فتاة تتمني ارتداء الحجاب؛ لأنه فضل كبير على أي إنسان، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الحجاب نعمة من عند الله عز وجل يمنحها لمن يشاء.

وأشارت إلى أنها على علاقة جيدة بالفن الجزائري والشعب الجزائري أيضًا، وأن غناءها في مهرجان "جميلة" مؤخرا كان سببا في قوة العلاقة بين الشعبين السعودي والجزائري، معربة عن سعادتها الكبيرة بالاستقبال الرائع، التي وجدته من الشعب الجزائري، الذي احتضنها بصدر رحب، وبحرارة الدم العربي الثوري.

وقالت وعد: "إنها عاشت أجمل لحظاتها في الغناء مع الشعب الجزائري، الذي استجاب وتفاعل معها بقوة، مشيرة إلى أنها شعرت بالقوة، وبإحساس لا تستطيع وصفه، بعدما عصبت رأسها بالعلم الجزائري، الذي أعطاه لها أحد الحاضرين بالحفل".

وشددت الفنانة السعودية أنها ضد تقديم التنازلات تحت أي مسمى، حتى إذا كانت ستمنحها شهرة مايكل جاكسون، معترفة بأن موضوع التنازل للأسف موجود على الساحة الفنية.

وانتقدت وعد الفن الذي يقدم اليوم؛ لأنه يعتمد بشكل أساسي على فتيات بدون ملابس، مشددة على ضرورة أن يتذكر من يقومون على مثل هذا الفن أن لديهم فتيات وشباب يرون مثل هذه الأعمال.

ورأت وعد أن الفنانة السعودية تعاني في الوسط الفني، لكن البعض استطعن الظهور، وصرن الآن فنانات، مشيرة إلى أن الأمر صعب، ولن يتم تغيير الأوضاع بشكل سريع، إلا أنها شددت على أن الوضع يشهد بعض التطورات حاليًا.

وعــد - يا أحلاهم