EN
  • تاريخ النشر: 15 أبريل, 2010

حرارة وغبار ورياح لم تعطل التصوير السدحان والقصبي: انتظروا مزيدا من الاستفزاز في "طاش17"

أكدا إنجاز أكثر من سبع حلقات في مواقع تصوير خارجية.

أكدا إنجاز أكثر من سبع حلقات في مواقع تصوير خارجية.

أكد الفنانان السعوديان عبد الله السدحان وناصر القصبي -نجما مسلسل "طاش ما طاش"- أن الجزء السابع عشر من المسلسل الشهير الذي تبثه MBC حصريا في شهر رمضان، سيكمل مسيرة الأجزاء السابقة من ناحية النقد اللاذع، والإسقاطات الاجتماعية، وتنبيه المسؤولين تجاه كثير من القضايا، موضحين أنه ستكون هناك حلقات مستفزة، سواء بجرأة الطرح، أو النقد الساخر.

  • تاريخ النشر: 15 أبريل, 2010

حرارة وغبار ورياح لم تعطل التصوير السدحان والقصبي: انتظروا مزيدا من الاستفزاز في "طاش17"

أكد الفنانان السعوديان عبد الله السدحان وناصر القصبي -نجما مسلسل "طاش ما طاش"- أن الجزء السابع عشر من المسلسل الشهير الذي تبثه MBC حصريا في شهر رمضان، سيكمل مسيرة الأجزاء السابقة من ناحية النقد اللاذع، والإسقاطات الاجتماعية، وتنبيه المسؤولين تجاه كثير من القضايا، موضحين أنه ستكون هناك حلقات مستفزة، سواء بجرأة الطرح، أو النقد الساخر.

وأشارا -في تصريحات خاصة لـ mbc.net- إلى أن عملية التصوير تجري حاليا على قدم وساق، بمشاركة الفنانين على الأراضي السعودية، على الرغم مما تعرضت له العملية من سوء الأحوال الجوية في مواقع التصوير، ومهاجمة الرياح بين حين وآخر للموقع.

وقالا إن فريق المسلسل في الجزء الـ17 واجه كثيرا من الأحوال الجوية وسوء الطقس، ما اضطر مخرج العمل الأردني محمد عايش إلى إيقاف التصوير مرات عدة ولساعات حتى يتحسن الطقس، خاصة أنه من المعروف أن فترة الصيف تشهد تقلبات في الجوّ، فكانت تهاجمنا الرياح وينقلب موقع التصوير إلى غبار ورياح وحرارة شديدة لا يمكن تحملها أو حتى الوقوف أمام الكاميرا، ما كان يضطرنا للهرولة مسرعين إلى الغرف المخصصة للفنانين، وبمجرد أن يتحسن الطقس كان يرتفع صوت المخرج محمد عايش معلنا بدء التصوير.

وأوضحا أن المرحلة الثانية من التصوير سوف تتم في الأردن وسوريا ولبنان. وأضافا أن مرحلة التصوير الأولى تشمل المشاهد الخارجية والحلقات المكتوبة له، كما أنها مقتصرة على الفنانين السعوديين، ويمكن القول إننا شرعنا في إنجاز وتصوير أكثر من سبع حلقات في مواقع تصوير خارجية، وتحديدا في الصحراء والمزارع والقرى الخارجية، وبمجرد الانتهاء من التصوير سوف يستكمل التصوير في المدن الداخلية، أو ما يعرف بتقفيل الحلقات.

الثنائي السدحان والقصبي أكدا أيضًا أن "طاش17" سيكمل مسيرته في تسليط الضوء على القضايا الاجتماعية والظواهر السلبية، وتناولها بأسلوب نقدي ساخر، مؤكدين أن غالبية القضايا المطروحة جديدة، ولم يسبق أن تم تناولها من قبل، لكن توجد بعض القضايا المتعارف عليها -في المجتمع العربي والخليجي والسعودي- سوف تطرح بطريقة مشوقة وتوجيهية، مثلما نفعل عادة، فصبغة طاش هي الكوميديا.

ولم يستبعدا أن تكون هناك ردود فعل حول بعض الحلقات من طاش 17، وقالا -في تصريحاتهما لـ mbc.net-: بلا شك ستكون هناك حلقات مستفزة في جرأة الطرح، وستظل هي نكهة طاش 17 دون المساس بالآخرين، كما سيظل النقد الساخر، والكوميديا الخفيفة هي سمتنا التي استطعنا بواسطتها أن نكون حاضرين دوما في قلوب الناس،علما أننا لا نبخل في تقديم الأفكار الجديدة والقضايا الآنية؛ لأن طاش تجاوز الإقليمية وبات اليوم يحمل الهموم العربية.

أما عن الأسماء المشاركة في بطولة العمل، فذكرا أنه إلى جانبهما، هناك مجموعة من النجوم باتوا من فريق طاش، ومنهم يوسف الجراح وبشير غنيم وعبد الله المزيني محمد المفرح وغيرهم، موضحين أن مشاركة الوجوه النسائية سيكون في حلقات مقبلة، سواء في المدن، أو عندما ينتقل التصوير إلى لبنان والأردن وسوريا.

يذكر أن "طاش17" كان قد خضع إلى ورشة عمل من الكتاب والمؤلفين لصياغة الحلقات الثلاثين له، كما سبق أن أشيع عن وجود خلاف بين القصبي والسدحان، وهو ما تم نفيه منهما معا، إذ يتواجدان حاليا طوال عملية التصوير.