EN
  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2010

كشفت عن خطط لأداء أغانٍ بتلك اللهجة الرومي: التراث الجزائري "ثروة نادرة".. والعرب في حاجة إليه

ماجدة الرومي معجبة بتنوع تراث الجزائر الموسيقي

ماجدة الرومي معجبة بتنوع تراث الجزائر الموسيقي

أعربت المطربة اللبنانية ماجدة الرومي عن سعادتها البالغة بزيارتها للجزائر، وقالت إنها سعيدة أكثر وهي ترى الجزائر قد تخطت محنتها، وهي اليوم في تحسن وتطور مستمر.

  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2010

كشفت عن خطط لأداء أغانٍ بتلك اللهجة الرومي: التراث الجزائري "ثروة نادرة".. والعرب في حاجة إليه

أعربت المطربة اللبنانية ماجدة الرومي عن سعادتها البالغة بزيارتها للجزائر، وقالت إنها سعيدة أكثر وهي ترى الجزائر قد تخطت محنتها، وهي اليوم في تحسن وتطور مستمر.

يأتي ذلك في الوقت الذي أبدت فيه المطربة اللبنانية إعجابها بثراء التراث الموسيقي الجزائري وتنوعه، وقالت "إننا فعلا بحاجة إلى الموسيقى الجزائرية، لتطوير الموسيقى العربية".

وقالت "لقد أحسست بجرح الجزائر العميق يوم زرتها سنة 1997 من خلال معايشتي لجرح بلدي لبنان".

لكني اليوم وأنا أعود إلى هذا البلد الغالي على قلبي، أحمد الله على أنه تخطى المرحلة الصعبة، وتجاوز الجزائريون مآسيهم التي أصبحت ذكرى حزينة تركت المكان لمستقبل زاهر وواعد.

ومن جهة أخرى قالت الرومي: لقد اكتشفت مؤخرا بأن الأغنية الجزائرية تتضمن ثروة نادرة، وقد بهرني هذا الاكتشاف؛ حيث كشفت عن مشروع مع منسق ألحان جزائري للبحث في هذا التراث الأصيل والغني.

وعن تجربتها مع الأغنية الجزائرية، قالت الفنانة بأن اللهجة الجزائرية صعبة، لكنني أعدت بعضا منها وسأفاجئ جمهوري والجزائر بأغانٍ جزائرية، بحسب صحيفة الخبر الجزائرية 18 يوليو/تموز.

وتطرقت المطربة اللبنانية إلى الاعتداء الذي شنّته مؤخرا قوّات إسرائيلية ضد قافلة أسطول الحرية في عرض المياه الدولية، وقالت إن آلة الدمار الإسرائيلية قد تجاوزت كل الحدود الحمراء، غير أنها عادت وقالت "إنّني متيّقنة كل اليقين، أنه سيأتي اليوم الذي ستنال فيه دولة بنيامين نتنياهو جزاءها".