EN
  • تاريخ النشر: 29 يوليو, 2010

معاقبة طبيب صرف وصفات ملك البوب باسم مزيف الادعاء العام يبرئ 7 أطباء بقضية وفاة مايكل جاكسون

طبيب جاكسون لم يكن جزءا من التحقيق الذي جرى مع الأطباء الآخرين

طبيب جاكسون لم يكن جزءا من التحقيق الذي جرى مع الأطباء الآخرين

برأ مكتب الادعاء العام في لوس أنجلوس سبعة أطباء تم التحقيق معهم في وفاة ملك البوب الأمريكي مايكل جاكسون.

  • تاريخ النشر: 29 يوليو, 2010

معاقبة طبيب صرف وصفات ملك البوب باسم مزيف الادعاء العام يبرئ 7 أطباء بقضية وفاة مايكل جاكسون

برأ مكتب الادعاء العام في لوس أنجلوس سبعة أطباء تم التحقيق معهم في وفاة ملك البوب الأمريكي مايكل جاكسون.

وقالت كريستين جاسبراك المتحدثة باسم المدعي العام جيري براون لشبكة سي إن إن الأمريكية الأربعاء 28 يوليو/تموز، لن توجه أي تهم جنائية إلى أي من الأطباء السبعة من قبل سلطات الادعاء.

لكن الادعاء العام أشار في الوقت نفسه إلى أن طبيبا صرف وصفات طبية للنجم الراحل مايكل جاكسون باستخدام اسم مزيف، قبل وقت قصير من وفاة المغني، قد يتعرض لعقوبات من المجلس الطبي في كاليفورنيا.

غير أن جاسبراك قالت إن الدكتور كونراد موراي -الذي كان الطبيب الشخصي لجاكسون عندما مات- لم يكن جزءا من التحقيق الذي جرى مع الأطباء الآخرين، بشأن الممارسات والوصفات الطبية التي اعتمدوها في علاج نجم البوب الراحل.

وبدأت السلطات تحقيقا مطولا في ملابسات موت جاكسون بعدما عثر عليه متوفى في منزله في 25 يونيو/حزيران عام 2009.

ومع توجيه الاتهام رسميا إلى طبيب جاكسون بمسؤوليته عن وفاة الأخير، نشرت هيئة الطب الشرعي في لوس أنجلوس تقرير التشريح في مارس/آذار الماضي، ومفاده أن جاكسون مات مقتولا.