EN
  • تاريخ النشر: 21 أغسطس, 2011

ربطت بينه واعتزالها الفن الإماراتية هدى الخطيب: الحجاب هو السبيل لرضا الله

 هدى ظهرت بعد غياب عامين

هدى ظهرت بعد غياب عامين

أعربت الفنانة الإماراتية هدى الخطيب عن أملها في أن يمنّ الله عليها بارتداء الحجاب؛ لتكون أكثر قربا من الله، وأنها في حال أقدمت على هذه الخطوة فذلك يعني اعتزالها الفن.

أعربت الفنانة الإماراتية هدى الخطيب عن أملها في أن يمنّ الله عليها بارتداء الحجاب؛ لتكون أكثر قربا من الله، وأنها في حال أقدمت على هذه الخطوة فذلك يعني اعتزالها الفن.

ولفتت إلى أن غيابها الإعلامي طوال العامين الماضيين وظهورها المفاجئ وهي ترتدي العباءة الخليجية وغطاء الرأس"الملفع" فسره البعض أنه اعتزال وحجاب.

وقالت الخطيب -في تصريح لـmbc.net- إن ارتداءها للحجاب لا يعني بالضرورة إنها تحجبت، بل إنها تفعل ذلك في كل رمضان لقدسية الشهر الفضيل وحرمته.

وأشارت إلى أن الله عندما يريد أن يجعل العبد قريبا منه فإنه يهديه إلى سواء السبيل، وسبيل الممثلة حجابها، فهو يقربها من الكبير المتعال.

وأكدت هدى الخطيب أنها تحرص في كل رمضان على أن تصوم، ليس عن الأكل والشرب فقط؛ بل عن الكلام الذي لا يرضي الله، وأن تختار ملابسها بما يتناسب مع رمضان، كما أنها تكثر من قراءة القرآن وصلة الرحم.

وكانت الفنانة هدى الخطيب قد ظهرت في حفل تدشين افتتاح تلفزيون "ألوان" للمنتج الكويتي رزاق الموسوي وهي ترتدي العباءة الخليجية السوداء، واضعة غطاء للرأس فوق شعرها، ما أثار ردود فعل كثيرة بين الحضور، خاصة الفنانين والإعلاميين، وتهامسوا فيما بينهم بأنها ربما تكون قد اعتزلت الفن وتحجبت.

وأوضحت الخطيب -إحدى رائدات الدراما الإماراتية- أن غيابها عن الإعلام والمناسبات الفنية طوال الفترة الماضية وظهورها بالحجاب جعل الآخرين يعتقدون بأنها ابتعدت واعتزلت الفن وتحجبت.

وأكدت أن غيابها كان باختيارها بعد أن وجدت نفسها مخيرة بين الموافقة على الظهور بأعمال مكررة أو الجلوس في المنزل واختارت المنزل. لأنها لا تريد أن تغامر بمكانتها الفنية.

وطالبت الخطيب الفنانين على استغلال الشهر الفضيل بالتواصل ونبذ الخلافات.

يذكر أن آخر أعمال الخطيب كان مشاركتها في بطولة مسرحية "حيال بو طير" للمخرج العالمي سليمان البسام.