EN
  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2009

خلال مشاركته في مهرجان زيورخ بسويسرا اعتقال المخرج البولندي بولانسكي بتهمة اغتصاب منذ 30 عاما

المخرج البولندي بولانسكي

المخرج البولندي بولانسكي

اعتقلت السلطات السويسرية المخرج البولندي رومان بولانسكي أثناء محاولته الدخول إلى سويسرا قادما من فرنسا، بموجب مذكرة توقيف أمريكية تعود إلى عام 1978، تتعلق بإقامة علاقة جنسية غير مشروعة مع فتاة عمرها 13 سنة.

اعتقلت السلطات السويسرية المخرج رومان بولانسكي أثناء محاولته الدخول إلى سويسرا قادما من فرنسا، بموجب مذكرة توقيف أمريكية تعود إلى عام 1978، تتعلق بإقامة علاقة جنسية غير مشروعة مع فتاة عمرها 13 سنة.

وكان من المقرر أن يتسلم بولانسكي -76 عاما- جائزة من مهرجان زيوريخ السينمائي عن مجمل أعماله مساء يوم الأحد، ولكنه اعتقل لدى وصوله إلى مطار زيوريخ مساء يوم السبت.

وقال منظمو المهرجان أنهم تلقوا نبأ الاعتقال بذهول وصدمة ووصفوا بولانسكي الحاصل على أوسكار أفضل مخرج عن فيلمه "عازف البيانو" عام 2003 بأنه أحد أفضل المخرجين في عصرنا.

وقال ستيفان أوبرلين -المتحدث باسم شرطة زيوريخ- أن اعتقال بولانسكي جاء بناء على تعليمات من وزارة العدل الاتحادية في برن.

وكان بولانسكي قد اعتقل في الولايات المتحدة أواخر السبعينات، واتهم بتقديم المخدرات والمواد الكحولية لفتاة عمرها 13 عاما ومارس معها الجنس، في مشهد مصور بمنزل الممثل جاك نيكلسون في هوليوود.

وفر بولانسكي قبل صدور حكم المحكمة إلى فرنسا، وأقام هناك وتجنب السفر إلى البلدان التي ترتبط مع الولايات المتحدة باتفاقيات تسليم؛ حيث بقي حتى قبيل اعتقاله.

وأصر بولانسكي آنذاك على أن الفتاة متمرسة جنسيّا، وأنها وافقت على الأمر. وقضى 42 يوما في السجن خضع خلالها لفحوص نفسية. ولكنه فرّ من البلاد قبل صدور حكم ضده.

ومن أشهر أفلام بولانسكي الذي يعيش في فرنسا منذ 30 عاما "طفل روز ماري" عام 1968 و"الحي الصيني" عام 1974 و"عازف البيانو" الذي نال عام 2003 أوسكار عن أفضل إخراج، والذي لم يتسلم جائزته بنفسه.