EN
  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2009

دعوا إلى عرض أفلام خليجية ومصرية استطلاع: 90% من السعوديين يقبلون بسينما واقعية

أعرب نحو 90% من السعوديين -بمختلف فئاتهم العمرية- عن قبولهم بإنشاء دور سينمائية في المملكة، وعرض الأعمال السينمائية المختلفة التي تناقش القضايا الواقعية، وتتناسب مع القيم والعادات، وألا تتجاوز الخطوط الحمراء.

أعرب نحو 90% من السعوديين -بمختلف فئاتهم العمرية- عن قبولهم بإنشاء دور سينمائية في المملكة، وعرض الأعمال السينمائية المختلفة التي تناقش القضايا الواقعية، وتتناسب مع القيم والعادات، وألا تتجاوز الخطوط الحمراء.

وقالت شركة "رواد ميديا" للإنتاج والتوزيع السينمائي، التي أجرت الاستبيان إن 90% طالبوا بإنشاء صالات عرض سينمائية في مواقع متعددة من المدن السعودية، فيما طالب 81 بالمئة بتكثيف وسائل الإعلان من خلال التلفزيون الذي حصد 56%.

وأضافت الشركة، في بيان لها، أن 80% طالبوا بضرورة تكثيف الأفلام الكوميدية، فيما طالب 54% بعرض أفلام الحركة أو الأكشن خاصة لفئة الشباب، وطالب 35% بأفلام درامية تطرح قصصا اجتماعية من واقع البيئة المحلية والخليجية.

وعبر 16% عن مطالبهم بتوفير أفلام الخيال العلمي، فيما اقتصرت نسبة المطالبة بأفلام الأطفال على 14%.

وطرح المحور الثاني للاستبيان هوية السينما المقترح عرضها للمجتمع السعودي، وطالب 55% بتوفير سينما سعودية وخليجية تلامس الواقع المحلي، وتتناسب مع قيمه وعاداته، وطالب 59 بالمئة تقريبا بوجود أفلام عربية وتحديدا الأفلام المصرية.

كان الفنان فايز المالكي أكد أن عرض فيلم "مناحي" بالسعودية ساهم بشكلٍ كبيرٍ في كسر حاجزٍ كبيرٍ لدى الجمهور السعودي بمشاهدة الفن السابع في بلدهم، مشيرا -في الوقت نفسه- إلى أنه يستعد لبطولة فيلم سينمائي جديد في طور التكوين، وسيرى النور قريبا.

وأعرب المالكي عن استعداده لتحمل ما يمكن أن يعترض الطريق "الوعر" إلى الفن السابع في السعودية، مؤكدا "أنه يقدم رسالة سامية وهادفة، رافضا الخوض في تفاصيل الجدل الاجتماعي حول السينماوفقا لصحيفة الحياة في طبعتها السعودية مؤخرا.

كانت السينما حاضرة في السعودية قبل عام 1970، قبل أن يتم منعها في العام نفسه لأسباب متداخلة، وكانت مدينة جدة -غرب السعودية- تحتضن كثيرا من دور العرض السينمائية أشهرها كانت سينما "جمجوم" و"البلجون" و"العطاس" في منطقة أبحر (شمال جدة).

"مناحي" من إنتاج "روتاناوشارك في بطولته مع السعودي فايز المالكي، والسورية منى واصف، والكويتي عبد الإمام عبد الله، ومجموعة من الممثلين السعوديين الشباب، الفيلم من تأليف السوري مازن طه، وإخراج المصري أيمن مكرم، وتولى ألحانه السعودي ناصر الصالح.

ويروي "مناحي" -في إطار كوميدي- قصة شاب سعودي من أصول بدوية في الثلاثين من عمره أعزب، ويعيش مع والدته العجوز، تتحول شخصيته تحولا كبيرا بسبب ثروةٍ مفاجئة، ويعرض الفيلم الفرق بين الحياة البسيطة الأقرب للبدائية والحياة المدنية في أقصى درجات الانفتاح.