EN
  • تاريخ النشر: 17 سبتمبر, 2009

وصف الفنانة يسرا بـ"نجمة العرب" إياد نصار: رفضت العالمية احتراما لتقاليدنا.. وأفضل "فنجان الدم"

إياد نصار سعيد بـ"خاص جدا".. وينتظر عرض فيلم "أدرينالين"

إياد نصار سعيد بـ"خاص جدا".. وينتظر عرض فيلم "أدرينالين"

كشف الفنان الأردني إياد نصار أنه رفض السينما العالمية رغم أن الفرصة كانت متاحة لديه للاشتراك فيها، وذلك لأنها تتنافى مع القيم والتقاليد العربية التي تربى عليها، في الوقت الذي أكد فيه أنه يتابع بانتظام مسلسل "فنجان الدموالذي يعرض على قناة MBC1، ويعتبره مسلسله المفضل.

كشف الفنان الأردني إياد نصار أنه رفض السينما العالمية رغم أن الفرصة كانت متاحة لديه للاشتراك فيها، وذلك لأنها تتنافى مع القيم والتقاليد العربية التي تربى عليها، في الوقت الذي أكد فيه أنه يتابع بانتظام مسلسل "فنجان الدموالذي يعرض على قناة MBC1، ويعتبره مسلسله المفضل.

وأعرب الفنان الأردني عن سعادته بالتعاون مع الفنانة المصرية يسرا في مسلسل "خاص جدا" الذي يعرض حاليا ووصفها بـ"نجمة العربوقال -في حوار مع ناس TV على موقع mbc.net- إن مسلسل "خاص جدا" من أفضل الأعمال في مشواره الفني الذي بدأه قبل عشر سنوات؛ حيث قربه من الفنانة يسرا، مضيفا أن "الوقوف أمام يسرا له مذاق خاص".

ويؤدي إياد في المسلسل دور الدكتور "زياد" الذي يصفه بأنه قريب جدا من شخصيته الحقيقية، لكنه عاد وأكد أن كل الأعمال التي قدمها تشبهه إلى حد ما، وقال: "الفنان رغما عنه يجد نفسه يؤثر في الشخصية دون إدراك منه".

وحول الأعمال التي يحرص على متابعتها وصف إياد مسلسل "فنجان الدم" بـ"مسلسله المفضلمشيرا إلى أنه سيعطي دفعة قوية للدراما البدوية التي تعجبه كثيرا، وإن كان في الوقت ذاته لا يرى نفسه فيها، على العكس من الأعمال التاريخية التي يحب أن يتواجد بها طالما تحمل قيمة فنية كبيرة.

ورفض الفنان الأردني، في هذا الصدد، الكشف عن تفاصيل أحدث أدواره التي سيجسد خلالها شخصية الإمام حسن البنا، مؤسس جماعة الإخوان المسلمين، من خلال مسلسل "الجماعة" مع المؤلف وحيد حامد، والمخرج عادل أديب، واكتفى بالقول إنه سيبدأ التصوير بعد إجازة عيد الفطر.

وأبدى إياد دهشته من المقارنة المستمرة بين الدراما التلفزيونية في كل من مصر وسوريا والأردن وغيرها، مؤكدا أنه من المفترض ألا نتحدث عن هذا، لأننا نقدم فنا يهدف للإمتاع فقط، ولسنا في مباريات كرة قدم حتى نحاول التفرقة بينهم بهذا الشكل.

وعزا إتقانه بطلاقه للغة العربية الفصحى إلى استعانته بمراجع وكتب في اللغة العربية، وقام بدراستها جيدا حتى يبتعد عن تدخل مصحح اللهجة في عمله وتعطيله له كثيرا.

أما بشأن تواجده بمصر، فأوضح أنه جاء إلى القاهرة في البداية من أجل البحث عن تحقيق طموحه الذي وجد أنه يفوق تواجده بالأردن، موضحا أن الفنان يمكنه النجاح بأي بلد، لكن في مصر يكون النجاح له طعم ونكهة مختلفة تماما.

وعن تجربته في تقديم البرامج من خلال برنامج "أمير الشعراءأكد أنها كانت تجربة جميلة بالنسبة له أضافت له على المستوى الشخصي؛ حيث تعرف على بعض الأصدقاء الجدد، وخلق بينه وبين الشعر حالة من التواصل.

أما عن مشاركته في مناقشة القضية الفلسطينية من خلال مسلسل "الاجتياحفأكد إياد أن هذه القضية التي تتواجد بقلب كل عربي هي سبب مشاركته في أي عمل يناقشها ويطرحها لإيمانه بها.

وأرجع قلة تواجده سينمائيا إلى أنه دوما يبحث عن النص الجيد ولو وافق على كل المعروض لتواجد بدور العرض في كل المواسم، مشيرا إلى أنه ينتظر عرض فيلمه "أدرينالين" ولا يعلم توقيت عرضه لأنها مسالة ترجع إلى شركة الإنتاج.

وأعرب عن إعجابه بالسينما الإيرانية، وتوقعاته أن تصل إلى العالمية، ودعا كل العرب إلى الاستفادة من التجارب الناجحة في السينما العالمية، مشيرا إلى أنه يرفض الاشتراك في أعمال سينمائية عالمية لتنافيها مع ما يؤمن به من عادات وتقاليد.

وعن كيفية قضائه شهر رمضان الكريم بمصر، أوضح الفنان الأردني أنه في العشر الأوائل من الشهر كان متواجدا بصفة دائمة بالاستديو للانتهاء من تصوير مسلسل "خاص جداوبعد ذلك مكث في البيت الذي يضمه وزوجته وولديه "إيسار" و"آدم".

شاهد اللقاء الصوت والصورة على هذا الرابط

http://nas.mbc.net/eventStudioDetail.php?fileID=6421