EN
  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2009

تابعت مباراة الفراعنة بتصفيات المونديال من الاستاد إغماء مي بعد فشل زيدان.. وتامر يغني لثلاثية رواندا

مي عز الدين حزينة لخروج زيدان وتامر يعد بحفل للفراعنة

مي عز الدين حزينة لخروج زيدان وتامر يعد بحفل للفراعنة

تعرضت الفنانة مي عز الدين للإغماء بعد إهدار خطيبها محمد زيدان -لاعب المنتخب المصري لكرة القدم- فرصة هدف مؤكد في مرمى منتخب رواندا مع بداية الشوط الأول من المباراة التي أقيمت بينهما الأحد 5 يوليو/تموز في إطار التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2009

تابعت مباراة الفراعنة بتصفيات المونديال من الاستاد إغماء مي بعد فشل زيدان.. وتامر يغني لثلاثية رواندا

تعرضت الفنانة مي عز الدين للإغماء بعد إهدار خطيبها محمد زيدان -لاعب المنتخب المصري لكرة القدم- فرصة هدف مؤكد في مرمى منتخب رواندا مع بداية الشوط الأول من المباراة التي أقيمت بينهما الأحد 5 يوليو/تموز في إطار التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

يأتي ذلك في الوقت الذي كشف فيه المطرب الشاب تامر حسني عن نيته طرح فكرة إقامة حفل ضخم باستاد القاهرة للاحتفال بالفوز، في حين أرسل وليد توفيق برقيات تهنئة للمنتخب المصري.

وفي تصريحات خاصة لموقع mbc.net أكدت الفنانة مي عز الدين أنها أصيبت بحالة إغماء شديدة حينما أهدر زيدان فرصة هدف محقق بعد أن تهيأت له الكرة في منطقة الجزاء، وقام بتسديدها أعلى العارضة.

وأشارت الفنانة المصرية إلى أن أصدقاءها الذين تواجدوا معها بالاستاد استطاعوا إفاقتها حتى لا يلمح زيدان ما يحدث، ويصاب بتوتر أثناء المباراة.

وأكدت مي أنها كانت تثق في فوز مصر بعد أن وعدها زيدان بذلك، مشيرة إلى أنه كان قد وعدها بالتهديف في مرمى رواندا، غير أن سوء الحظ حال دون تحقيق ذلك، مضيفة أن كل ما يهمها هو أن المنتخب المصري رفع رأس مصر، ونجح في تخطي عقبة رواندا ليضع نفسه في الطريق الصحيح من جديد.

وكشفت الفنانة المصرية أن خطيبها الملقب بزيدان المصري أهداها خاتما من الماس كان يحمله في حقيبته ابتهاجا بالفوز على رواندا، مشيرة إلى أنه تعهد لها بإحراز الأهداف خلال المباريات المقبلة.

من جانبه، أكد الفنان تامر حسني أنه عانى من التوتر الشديد أغلب فترات المباراة، خاصة وأنه لا بديل عن الفوز، بينما يأمل المنتخب الرواندي فقط في الخروج بالتعادل، وبالتالي كان أكثر هدوءا، موضحا أن المنتخب المصري أهدر العديد من الفرص، وهو ما جعله يشعر بالمزيد من التوتر حتى إنه كسر هاتفه المحمول بسبب عصبيته الزائدة.

ورأى المطرب المصري أن المدير الفني لمنتخب مصر حسن شحاتة استطاع أن يتلافى أخطاء الشوط الأول بالمباراة، مضيفا أنه يريد أن يقيم حفلا باستاد القاهرة بعد هذا الفوز الكبير، وسيطرح الفكرة على الجهاز الفني للمنتخب.

بدوره، أثنى المطرب اللبناني وليد توفيق على أداء المنتخب المصري، موضحا أن اللبنانيين يعتبرون محمد أبو تريكة المثل الأعلى للأخلاق الرياضية نظرا لاحترامه لجمهوره وتقديره له.

وأضاف أنه يذكرهم دوما بلاعب المنتخب السابق محمود الخطيب، مشيرا إلى أنه عقب المباراة أرسل برقيات تهنئة إلى كل لاعبي المنتخب الوطني لأن هذا الفوز هو فوز عربي وليس مصريا فحسب.

أما الفنان هاني شاكر فأكد أنه دعا زوجته وابنته وزوجها للعشاء بأحد الفنادق لأنه كان قد وعدهم بذلك في حال فوز مصر على رواندا، مشيرا إلى أن الجميع عاش حالة من القلق خلال المباراة، وخاصة في ظل الفرص العديدة المهدرة.

وأعرب هاني شاكر عن أمله في استمرار المنتخب المصري في مسيرة الفوز خارج ملعبه في مباريات زامبيا ورواندا، بالإضافة إلى مباراة الجزائر العنيدة بالقاهرة.

كانت مي عز الدين قد أعربت عن سعادتها بفوز مصر على رواندا بثلاثة أهداف للنجمين محمد أبو تريكة، وحسني عبد ربه في تصفيات المونديال، وذلك بعد أن ظهرت في الاستاد بين الجماهير المصرية من أجل حفز خطيبها لاعب الكرة محمد زيدان، لكنه تم تغييره في الشوط الثاني، وبعد خروجه تم تسجيل الأهداف الثلاثة لمصر.

مي كانت تضع آمالا كبيرة على خطيبها زيدان في المباراة، وقالت: كنت قلقة عليه بسبب إصابته، موضحة أنها التقت زيدان في الأيام الماضية بالملعب الفرعي باستاد القاهرة استعدادًا للمباراة التي أضاع فيها أكثر من فرصة للتهديف.