EN
  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2010

لم يتم تصوير مشاهد رئيسة في المسلسل إصابة أحمد مكي بتمزق في قدمه تهدد مصير "الكبير"

وضع قدم أحمد مكي في الجبس

وضع قدم أحمد مكي في الجبس

أصيب الفنان المصري أحمد مكي بتمزق في أربطة قدمه، أثناء تصويره لمشاهد مسلسله الجديد "الكبيرواضطر الأطباء لوضعها في الجبس، وهو ما يهدد مصير المسلسل الذي بدأ عرضه في رمضان؛ حيث لم يتم تصوير مشاهد رئيسة فيه.

  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2010

لم يتم تصوير مشاهد رئيسة في المسلسل إصابة أحمد مكي بتمزق في قدمه تهدد مصير "الكبير"

أصيب الفنان المصري أحمد مكي بتمزق في أربطة قدمه، أثناء تصويره لمشاهد مسلسله الجديد "الكبيرواضطر الأطباء لوضعها في الجبس، وهو ما يهدد مصير المسلسل الذي بدأ عرضه في رمضان؛ حيث لم يتم تصوير مشاهد رئيسة فيه.

وسقط مكي أثناء تصوير أحد المشاهد في ديكور الفيللا، وشعر بألم شديد في قدمه لم يستطع أن يتجاوزه، فالتفت حوله أسرة المسلسل وقاموا بنقله سريعا لأقرب مستشفى، فأخبرهم بأنه أصيب بتمزق في الأربطة إثر السقوط، ونصحهم بضرورة عمل جبيرة جبسية يتم وضع قدم مكي فيها لمدة 3 أسابيع قد تمتد لشهر.

وأصاب الخبر أسرة المسلسل بحالة من القلق على مصير المسلسل، ما ذكرته تقارير إخبارية مصرية الأحد 15 أغسطس/أب 2010م، فهم لم ينتهوا من تصوير باقي المشاهد حتى الآن، بينما بدأ عرض حلقاته مع بداية شهر رمضان.

وبذلك أصبح المخرج أحمد الجندي في ورطة؛ فهو لا يستطيع الاستغناء عن بعض المشاهد التي لم يتم تصويرها؛ لأنها تدخل في صلب الأحداث ولا يمكن الاستغناء عنها. كما أنه لا يستطيع أيضا تعديل السيناريو لكي يظهر البطل وكأنه أصيب خلال المسلسل في قدمه، ويضطر لوضعها في جبيرة جبسية؛ ليستأنف تصوير باقي أحداث المسلسل، مشيرة إلى أن هذا الحل مستحيل أيضا لأن أحمد مكي لا يقدم في المسلسل شخصية واحدة بل شخصيتين الأولى هي الأخ الصعيدي «الكبير»، والثانية هي جوني الأخ التوأم الأمريكي؛ الذي يسعى ليكون عمدة قرية «المزاريطة»، بعد وفاة والدهما «الكبير قوي» فلو استطاع المخرج أن يغير السيناريو، ويصيب أحد البطلين في قدمه فما المبرر الدرامي لإصابة الآخر؟

ومن المقرر أن يعقد المخرج أحمد الجندي جلسة عمل مع أحمد مكي خلال ساعات للاتفاق على حل لهذه الأزمة، في محاولة لإنقاذ الموقف، واستئناف تصوير المسلسل الذي يشارك في بطولته كل من دنيا سمير غانم وهشام إسماعيل ومحمد عبد السلام.