EN
  • تاريخ النشر: 20 أبريل, 2011

حلقة برنامج ناجي فام حققت نسبة مشاهدة مرتفعة أشهر مذيع فرنسي يقلد جاستين بيبر ويلتقي فرعون مصر

ناجي فام قلد سابقًا شهريا وسندباد في برنامجه

ناجي فام قلد سابقًا شهريا وسندباد في برنامجه

أطل أشهر مذيع فرنسي من أصل مصري (ناجي فام) على جمهوره بشعر مستعار ولباس نجم المراهقين جاستين بيبر، في حلقته التلفزيونية على "فرانس 2" التي شارك فيها مشارك فرنسي قلَّد "رمسيس" في لباسه الفرعوني.

أطل أشهر مذيع فرنسي من أصل مصري (ناجي فام) على جمهوره بشعر مستعار ولباس نجم المراهقين جاستين بيبر، في حلقته التلفزيونية على "فرانس 2" التي شارك فيها مشارك فرنسي قلَّد "رمسيس" في لباسه الفرعوني.

وأضفى المذيع المصري الشهير كثيرًا من الحيوية والشباب على شخصيته المرحة أصلاً وهو يتنكر في زي نجم المراهقين جاستين بيبر في برنامجه الترفيهي "عزيزي احزم الأمتعةمساء الثلاثاء 19 إبريل/ نيسان 2011م.

واعتبر الجمهور الحاضر في الاستديو أن أشهر مذيع فرنسي يُشبه جاستين بيبر في ملامحه بعض الشيء، وهو ما جعلهم يصفقون طويلاً. وقال: "أنا اليوم مذيع في زي مطرب، هل أعجبتكم؟".

وقال ناجي فام (50 عامًا) إنه سيسعى إلى إظهار شخصيات وحضارات وثقافات العالم عبر حلقات البرنامج الجديد الذي يحقق نسبة مشاهدة عالية في الشبكة البرامجية لقناة "فرانس 2".

ومع مرور عدد من المتنافسين، فوجئ المذيع الفرنسي ناجي بأحد المشاركين يتنكر في زي "رمسيس الأولوهو فرعون مصر مؤسس الأسرة التاسعة عشرة.

وقال للمتسابق: "أنت ترتدي زي أجدادي الفراعنة، وأنا أفتخر بأصلي المصري". وتمنَّى ناجي أن يصل "رمسيس الأول" إلى المرحلة النهائية من البرنامج، وهو ما كان بالفعل، لكنه لم يتمكَّن من الفوز باللعبة في نهاية المطاف، إلا أنه حصل على جائزة قيمة.

وسبق لناجي فام أن أطلَّ، مساء الاثنين 28 مارس/آذار 2011، على مشاهدي برنامجه بلباس الأمراء العرب في زمن السندباد، والملك شهريار.

وتنكر في حلقات أخرى مقلدًا كلاًّ من "مايكل جاكسون" و"أرفيس بريسليوالجنود الفرنسيين والقراصنة.

وحقق البرنامج الترفيهي الجديد للمذيع ناجي -وهو من أصل مصري، وتحديدًا من الإسكندرية- أعلى نسبة مشاهدة؛ حيث بلغت نسبته 19.6%، متقدمًا على برنامجه الآخر "لا تنس الكلمات" الذي حقق نسبة مشاهدة تُقدَّر بـ12%، حسب ما أشارت إليه نتائج المشاهدة على تلفزيون "فرانس 2".

يُذكَر أن أشهر مذيع فرنسي، سبق أن كشف عن شعوره بالاعتزاز بأصوله المصرية؛ حيث ترك مصر وهو يبلغ من العمر 4 سنوات، واتجه هو وعائلته إلى كندا، ثم إلى فرنسا.

وقال ناجي (50 عامًا) إنه شعر بمشاعر قوية جدًّا عندما زار مصر العام الماضي بصحبة أخيه، ولم يستطع أن يمنع دموعه.