EN
  • تاريخ النشر: 28 أكتوبر, 2011

تفضل شاكيرا على ليدي جاجا أروى: أسرتي أهم من الفن.. وأدعو الله أن ينهي أزمة اليمن

الفنانة اليمنية أروى

أروى انتقدت الشائعات التي تطاردها في كل وقت

الفنانة اليمنية أروى تتحدث عن أزمة بلادها، وتتمنى أن يتوقف القتل، كما تروي قصة الشائعات التي طلقتها من زوجها 3 مرات.

(داليا حسنين - mbc.net) أكدت الفنانة اليمنية أروى ودموعها تملأ عينيها، حزنها الشديد لما يحدث في بلادها من قتل، ودعت الله عز وجل أن يُخرجها من هذه الأزمة.

من جانب آخر، أوضحت أنها قد تتخلى عن الفن من أجل أسرتها، منتقدةً الشائعات التي أُطلقت حولها عن تطليقها ثلاث مرات من زوجها الحالي.

وقالت أروى، في مقابلةٍ مع برنامج "حديث البلد" على قناة "إم تي في" اللبنانية، مساء الخميس 27 أكتوبر/تشرين الأول: "منذ بداية الأحداث في اليمن وأنا أعيش حالةً من حزن شديد وعدم اتزان. وأدعو الله سبحانه وتعالى أن يحفظ اليمن من كل سوء، وأن تنتهيَ هذه الأحداث سريعًا ويعود الهدوء إلى البلد من جديد".

وأضافت أن "استخدام القوة لن يحل الأزمة القائمة في اليمن، بل سيعمل على تعقيدها أكثر، خاصةً أنه يؤدي إلى سقوط مزيد من القتلى. من الأفضل اللجوء إلى الحوار من أجل الوصول إلى تفاهمات لتحقيق الديمقراطية الكاملة والاستقرار والأمن في البلد".

وأشادت الفنانة اليمنية بالثورة المصرية رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلد حاليًّا من فتنة طائفية واحتجاجات فئوية، لكنها قالت إن مصر تتجه إلى الاستقرار بشكل كبير، فضلاً عن أنها بدأت تستجيب لمطالب شعبها واحتياجاته التي من أجلها قامت الثورة، مشيرةً إلى أن العالم العربي يمر بمرحلة تغيير كاملة. وتمَّنت أن يعيش العالم العربي كله في أمن واستقرار.

في الوقت نفسه، قالت أروى إن أسرتها أهم شيء في حياتها، وإنها قد تتخلَّى عن الفن في أي وقت من أجل رعايتها وإسعادها، منتقدةً في الوقت نفسه الشائعات التي أُطلقت حولها مؤخرًا.

وقالت: "قبل أن أتزوج وأرتبط بعبد الفتاح، لاحقتني شائعات وصلت إلى خبر زواجي ثلاث مرات في السنة الواحدة؛ فتزوجت وطُلِّقت عدة مرات حسب الشائعات، قبل أن نقرر الارتباط أنا وعبد الفتاح أصلاً. وهذه الأقاويل كانت تزعجني، خصوصًا من ناحية عائلتي التي كانت تتأثر بالشائعات فيما كانت تنتظر خبر زواجي ليطمئن بالها".

وأضافت أن يوم زفافها تعمَّدت كتمانه حتى عن مصفف الشعر؛ لكيلا يتسرب الخبر عن طريق أي شخص إلى الصحافة، لافتةً إلى أن المقربين كانوا على علمٍ بكل التفاصيل، وأنها طلبت منهم أن يكون الحفل مقتصرًا على الأهل والأصدقاء فقط؛ فقد فضَّلت أن تعيش لحظات السعادة كإنسانة طبيعية بعيدًا عن الأجواء الفنية.

ورأت الفنانة اليمنية أن إمكانات صوت الفنانة السورية أصالة نصري تفوق بمراحل صوت الفنانة الإماراتية أحلام، لكنها شددت في الوقت نفسه على أنها تحب الفنانتين؛ فهما من أبرز المطربات الموجودات على الساحة العربية حاليًّا.

وأوضحت أروى أنها تحب النجمة العالمية شاكيرا أكثر من زميلتها ليدي جاجا، لافتةً إلى أن المتذوق العربي للفن العالمي يقترب إلى شاكيرا أكثر، فيما يقترب الشباب هذه الأيام إلى ليدي جاجا.