EN
  • تاريخ النشر: 08 أغسطس, 2011

القاتل سدد 10 طعنات له أحمد عزمي: فيفي عبده قدمت الكفن لشقيقي القتيل

أحمد عزمي قال إن شقيقه ليس له أعداء

أحمد عزمي قال إن شقيقه ليس له أعداء

قال الفنان الشاب أحمد عزمي إن الشرطة المصرية تمكنت من إلقاء القبض على قاتل شقيقه، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أن الفنانة فيفي عبده هي التي قدمت كفن شقيقه، وأن نقيب الممثلين أشرف عبد الغفور لم يتركه لحظة.

قال الفنان الشاب أحمد عزمي إن الشرطة المصرية تمكنت من إلقاء القبض على قاتل شقيقه، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أن الفنانة فيفي عبده هي التي قدمت كفن شقيقه، وأن نقيب الممثلين أشرف عبد الغفور لم يتركه لحظة.

ورفض الفنان الشاب الكشف عن اسم القاتل الذي اعترف بجريمته أمام الشرطة بقسم الهرم بناء على تعليمات النيابة.

وقال عزمي، في تصريح لـmbc.net، "شقيقي حمدي كان بمفرده في شقة بفيصل وقت وقوع الحادث بعد ظهر الأحد، والقاتل عندما فر هاربًا تعرف عليه بواب العمارة، وأدلى بأوصافه لأجهزة الشرطة، وتعرف عليه والدي من أوصافه، لأنه كان يتردد على شقيقي من قبل".

وأوضح أن جريمة القتل كانت طمعًا في الأجهزة الكهربائية الموجودة في الشقة، لكن المجرم لم يحصل إلا على جهازين "هاتف محمول" ومبلغ مالي بسيط قيمته ألف جنيه فقط".

وشدد عزمي على أن والده المسن -77 سنة- كان يخشى عليه من صدمة مقتل شقيقه الأصغر؛ حيث كان ذاهب إليه لزيارته، الأحد، فوجده غارقًا في دمائه".

ولفت عزمي إلى أن صلاة الجنازة أُقيمت على شقيقي بمسجد السيدة نفيسة بعد عصر يوم الاثنين، وتم دفنه في مقابر الأسرة بالسيدة نفيسة، وأن فيفي عبده وأشرف عبد الغفور وبعض الفنانين لم يتركوه لحظة واحدة طوال اليوم، وخاصة في إنهاء إجراءات خروجه من مشرحة زينهم بصورة سريعة.

وأكد أن المجرم طعن شقيقه عشر طعنات نافذة أودت بحياته على الفور، وأن شقيقه كان يجهز ورقه من أجل السفر للأردن خلال الأيام المقبلة، لكن وافته المنية قبل السفر".

وذكر "أن شقيقه حمدي 30 عامًا يصغره بعام واحد، ولم يسبق له الزواج، وليس له أعداءوقال: "أتمنى أن يأخذ القضاء المصري النزيه القصاص من المجرم الذي حرمنا من شقيقي وحرم أباه وأمه منه؛ حتى يبرد قلب والديه".

وكانت الأجهزة الأمنية قد عثرت على شقيق الفنان أحمد عزمي الأصغر مقتولاً داخل شقته بمنطقة فيصل بالجيزة.