EN
  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2012

قال إن خلطة الزعيم غيرت من مفهوم المنافسة الفنية أحمد السعدني يكشف سر الدعاء على فرقة ناجي عطاالله

عمرو رمزي وكواليس فرقة ناجي عطالله

السعدني بجوار الزعيم في الكواليس

أحمد السعدني يتسبب في انفجار بركان من الضحك خلال كواليس تصوير مسلسل فرقة ناجي عطالله بعد دعاءه على فريق العمل بهطول المطر الغزير من أجل أن يتم إرجاء التصوير بسبب الاعياء من العمل فاستجاب الله نصف دعاءه بهطول المطر ولكن المخرج وجد أن التصوير تحت المطر أفضل!

  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2012

قال إن خلطة الزعيم غيرت من مفهوم المنافسة الفنية أحمد السعدني يكشف سر الدعاء على فرقة ناجي عطاالله

(القاهرة ـ خالد فرج ـ mbc.net) "كنا نتعامل كأخوة وليس متنافسون" هكذا وصف الفنان المصري الشابأحمد السعدني طبيعة العلاقة التي جمعت ابطال مسلسل " فرقة ناجي عطا اللهالذي يعرض حاليا علي mbc مؤكدا أن كلامه  ليس إنشائيا ولكنه حقيقة يجب أن يدركها الجميع .

وقال السعدني في تصريحات خاصة لـ mbc.net  إن الرحلات  التي جمعت طاقم العمل بأكمله خلقت بينهم حياة خاصة مشيرا إلي أنه لم يكن علي علاقة وطيدة ببقية أبطال العمل أمثال نضال الشافعي وأحمد التهامي وعمرو رمزي ولكنه كان يعرفهم من خلال أعمالهم الفنية إلا أنه منذ اللحظة الأولي لبدء التصوير ـ والكلام علي لسانه ـ فإن علاقتهم توطدت بدرجة كبيرة لدرجة أنهم كانوا يتعاملون  من منطلق الأخوة وليس التنافس" .

  السر في تلك العلاقة يرجع للزعيم عادل امام الذي أحاطنا بحنانه وحبه والدليل، يقول السعدني، مضيفا "إننا كنا نتواجد في الكرافان الخاص به أكثر مما كنا نتواجد في الكرافانات الخاصة بنا وهو الأمر الذي يعكس حالة الحب التي خلقها الزعيم بين أبطال العمل وهو ما سيدركه الجمهور مع مشاهدتهم لحلقات المسلسل تباعا " .

  وعن دوره قال السعدني "أجسد شخصية حسام المصري الذي يعد بطل مصر في الوثب الطويل إلا أن والده يتعرض لحادث ما يجعله مشلولا بعدها وذلك بعدما كان بطلا سابقا من أبطال مصر وهو الأمر الذي يجعل الإبن يرعي والده وحينما تعرض عليه مهمة سرقة البنك التي سيقوم بها فريق ناجي عطاله سيوافق علي الفور " .

  وكشف إبن الفنان المصري الكبير صلاح السعدني عن أطرف موقف من وجهة نظره صادفه أثناء التصوير حيث قال "أثناء تصويرنا في لبنان وبعد عناء يوم طويل من التصوير تعرضنا لإرهاق فظيع زادت حدته مع عدم لمس النوم لجفوننا  لمدة 48 ساعة متواصلة حيث كان المتبقي لنا في هذا اليوم هو مشهدا واحدا سيتم تصويره وبعدها كان سينتهي تصوير هذا اليوم " .

  واستطرد قائلا " ونظرا لحالة الاعياء التي أصابتنا جميعا فتمنيت أن يتم الغاء تصوير هذا المشهد وهو ما جعلني أتوجه بالدعاء للمولي عز وجل قائلا " يا رب الدنيا تمطر عشان أكيد لو حصل كدة هيفركشوا التصوير وهنرتاح بقة " .

 وأكمل ضاحكا " بمجرد انتهائي من الدعاء فوجئنا جميعا بهطول الأمطار لدرجة أن زملائي في المسلسل لقبوني وقتها بالشيخ أحمد إلا أن امنيتي لم تتحقق بالكامل للأسف الشديد حيث فوجئت بطاقم الانتاج فور هطول الامطار معجبين بشدة بالمنظر الطبيعي وقتها مما جعلهم يرون أن التصوير وسط هذا المشهد سيزيد من روعته حيث إننا بمجرد سماعنا لتلك الجملة انفجرنا جميعا من الضحك "  .