EN
  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2012

قالت إن الأمن رفض منح المتعهد التصاريح اللازمة مروى: لا أعلم حقيقة دور السلفيين في منع حفلي بسوهاج

الفنانة مروى

مروى رفضت اتهام السلفيين بإلغاء حفلها بسوهاج

المطربة اللبنانية مروى قالت إن الأوضاع الأمنية وحدها هي سبب إلغاء حفل "شم النسيم" الذي كان من المقرر أن تحييه بمحافظة سوهاج

  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2012

قالت إن الأمن رفض منح المتعهد التصاريح اللازمة مروى: لا أعلم حقيقة دور السلفيين في منع حفلي بسوهاج

قالت المطربة اللبنانية مروى إن الأوضاع الأمنية وحدها هي سبب إلغاء حفل "شم النسيم" الذي كان من المقرر أن تحييه بمحافظة سوهاج (جنوب مصرمؤكدةً أنها لا تعلم شيئًا عما تردد من دور للسلفيين في إلغاء الحفل.

وقالت مروي -في تصريحات خاصة لـmbc.net- إن الأجهزة الأمنية بمحافظة سوهاج لم تُعْطِ القائمين على الحفل تصريحًا بإقامته؛ ما يعني أنه إذا أقيم الحفل لن يكون هناك العدد الكافي من رجال الأمن لتأمينه؛ الأمر الذي ترفضه بالتأكيد؛ لأن من المستحيل أن تغني إلا حينما تشعر بتوافر الأجواء الأمنية المطلوبة.

وأوضحت مروى أنها رفضت فكرة الاكتفاء بـ"البودي جارد" الخاصين بها؛ لأن من الصعب عليهم تأمين الحفل تأمينًا كاملاً في ظل العدد الهائل من الجمهور الذين اشتروا تذاكر الحفل.

ورفضت المطربة اللبنانية التعليق على ما تردد من منع الجماعة السلفية في محافظة سوهاج الحفلَ، مكتفيةً بالقول إنها "لأول مرة تسمع مثل هذا الكلام ولا تعلم حقيقته".

وأشارت مروى إلى أنها ليست المطربة الوحيدة التي يُلغَى حفل لها؛ فقد ألغيت حفلات لكبار النجوم، حسب كلامها، في محافظات مصرية بسبب الأوضاع الأمنية أيضًا، موضحةً أن حفلها لم يُلْغَ بل أُجِّل فقط، ومن المقرر إقامته في منطقة سياحية ستكون إما في الغردقة أو شرم الشيخ، ولكن لم يُحدَّد موعده.

وأكدت المطربة اللبنانية أن متعهد الحفل يواجه مأزقًا شديدًا في ظل عدم قدرته علي إعادة تذاكر الحفل مرة أخرى من الجمهور الذين يصرون على إحيائها الحفلَ؛ إذ تقول: "حاول المتعهد الحديث معهم من منطلق أن الحفل أُلغي حرصًا على سلامتهم في المقام الأول، إلا أنهم أبلغوه رغبتهم في حضور الحفل حتى ولو نُقل إلى مكان آخر؛ الأمر الذي أسعدني بشدة؛ لأنني اكتشفت أن جمهوري يريد متابعتي ورؤيتي في أي مكان".

وفيما يتعلق باستعدادها لتجسيد شخصية المطربة اللبنانية سوزان تميم في عمل درامي؛ أكدت مروى أنها تلقت بالفعل سيناريو لمسلسل رفضت ذكر اسمه، يتناول شخصية مشابهة لشخصية سوزان تميم، لكنها أكدت أنها لم تتخذ قرارًا بعدُ بشأن قبولها هذا الدور أو رفضه، في ظل تملك إحساس الخوف داخلها من تجسيد دور كهذا.

وأوضحت مروى أنه إذا رفضت هذا الدور فهناك دور آخر معروض عليها في العمل نفسه، ومن الممكن أن تجسده وقتها، لكنها شددت في الوقت ذاته على أن هذا المسلسل لا يتناول قصة حياة المطربة الراحلة لا من قريب ولا من بعيد، مستشهدةً بأن اسم الشخصية نفسها لن يكون "سوزان تميموإن كانت التفاصيل العامة لحياة تلك الشخصية ستكون مشابهة بدرجة ما لقصة حياة المطربة الراحلة.