EN
  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2012

القاضية تمنت ألا تراها ثانية وأن تصبح أكثر نضجا لوهان تنهي 5 أعوام من المراقبة بنصيحة الابتعاد عن الملاهي

ليندساي لوهان تؤدي دور إليزابيث تايلور في فيلم تلفزيوني

لوهان أمضت خمسة أعوام تحت الرقابة القضائية

أنهت الممثلة الأمريكية ليندسي لوهان، بابتسامة ارتياح علت وجهها، نحو خمسة أعوام من خضوعها للمراقبة القضائية

  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2012

القاضية تمنت ألا تراها ثانية وأن تصبح أكثر نضجا لوهان تنهي 5 أعوام من المراقبة بنصيحة الابتعاد عن الملاهي

أنهت الممثلة الأمريكية ليندسي لوهان، بابتسامة ارتياح علت وجهها، نحو خمسة أعوام من خضوعها للمراقبة القضائية، ونصحتها قاضية في لوس أنجلوس بأن تنضج، وتكف عن التردد على النوادي الليلية.

ومثلت لوهان (25 عاما) أمام المحكمة ودخلت السجن ومركز التأهيل عدة مرات منذ اعتقالها عام 2007 بتهمة القيادة تحت تأثير الخمر، وحيازة مادة الكوكايين، وأُشيد بالممثلة الشابة لإنهائها عدة أشهر من الخدمة المجتمعية بمشرحة في لوس أنجلوس، وخضوعها لعلاج نفسي أمرت بهما المحكمة.

وقالت ستيفاني سوتنر، قاضية محكمة لوس أنجلوس العليا يوم الخميس 29 مارس/آذار مشيرة إلى لوهان: "نفذت كل شيء طلبته منها هذه المحكمة.. تنتهي فترة المراقبة اليوم.. الآن".

وتنفست لوهان التي كانت ترتدي زيا محتشما الصعداء، وعانقت محاميتها.

ورغم أن لوهان التي قامت ببطولة فيلم "فتيات سيئات Mean Girls" ستظل خاضعة لمراقبة قضائية غير رسمية حتى 2014 بسبب جريمة سرقة ارتكبتها عام 2011؛ إلا أنها لن تضطر للمثول بشكل منتظم أمام المحكمة، ولن تجبر على البقاء في لوس أنجلوس طالما بقيت بعيدة عن المشاكل.

وقبل أن تغادر لوهان قاعة المحكمة قالت لها القاضية: "أعرف أن من الصعب أن يلاحقك الناس في كل مكان، لكن هذه هي الحياة التي اخترتها.. يجب أن تعيشي حياتك بطريقة أكثر نضجا.. وأن تتوقفي عن التردد على النوادي الليلة وركزي على عملك".

وأضافت "لا أنتظر أن أراكِ ثانية.. وداعا وأتمنى لك التوفيق".

وغادرت لوهان مقر المحكمة في لوس أنجلوس دون التحدث إلى حشد كبير من الصحفيين ومراسلي محطات التلفزيون الذين كانوا بانتظارها.