EN
  • تاريخ النشر: 11 فبراير, 2012

كارول سماحة تكتشف الحب... وشذى حسون عروس الصحراء

fan article

fan article

نجحت الفنانة اللبنانيّة كارول سماحة مجدداً في صورة المرأة الرومانسية الحالمة عبر كليبها «وتعوّدت». أما المغنية العراقية شذى حسون، فصوّرت «منو الما عندو ماضي» في الإمارات

  • تاريخ النشر: 11 فبراير, 2012

كارول سماحة تكتشف الحب... وشذى حسون عروس الصحراء

(هناء جلاد ) بسرعة، نجحت كارول سماحة في خلع شخصية «الشحرورة» التي أدّتها في رمضان الماضي، لتعود إلى نشاطها الغنائي. هكذا اختارت تصوير أغنية «وتعوّدت» في باريس مع المخرج تيري فيرن، الذي تتعاون معه للمرة التاسعة. وكما عوّدنا المخرج الفرنسي، ظهرت النجمة اللبنانية بصورة رومانسية حالمة، حتى خُيِّل للمشاهد أنّه لا فرق في الـ«ستوري بورد» بين «وتعوّدت» و«خليك بحالك» التي صورتها في بيروت: امرأة تترك زوجها وتعيش حالة من الألم، مستعيدةًً شريط الماضي. لكن في العمل الجديد، سرعان ما نرى كارول تتألق بلون العشق الأحمر لتستقبل هدية الحياة لها بطيف حب جديد.

فيرن لم يترك فرصة تشغيل كاميرته في باريس تضيع سدى. تمكن من تسجيل لقطات عالية الرومانسية شملت استغلالاً كاملاً لقدرات كارول في التمثيل. هكذا، جسّدت دور المرأة المعذّبة لفراق حبيبها. وشاهدنا لوحات رائعة التقطها المخرج في عدد من المواقع المختارة بذوق رفيع في العاصمة الفرنسية. فيما ترك المشهد الأكثر رومانسية إلى نهاية الكليب، ليصوّر الودّ والتقارب بين عاشقَين مقبلَين على الحب في الفالنتاين. استمرّ التصوير يومين متتاليين في ظل ظروف مناخية قاسية، وفق ما قالت كارول على تويتر.

ويُحسب للنجمة اللبنانية نقطة تألق إضافية، إذ اختارت الظهور في سبع إطلالات أنيقة وبسيطة مع توحيد «اللوك» المعتمد لتسريحة الشعر والماكياج بشكل يريح عين المشاهد. يُذكر أن «وتعوّدت» من كلمات سليم عساف وألحانه، وتوزيع روجيه خوري. وكانت قنوات «روتانا» قد باشرت بثّ الكليب حصرياً على شاشاتها في التاسع من الشهر الجاري، بعدما وقّعت كارول مع الشركة عقد إنتاج أغنيتين مصوّرتين.

جرأة وإغراء

في خطوة عكست اهتمام «روتانا» الكبير بشذى حسون، اختارت الشركة السعودية أن تفتتح قناتها الخاصة على يوتيوب بكليب «منو الما عندو ماضي» للنجمة العراقية. وكانت هذه الأخيرة قد صوّرت أغنيتها مع المخرج ياسر الياسري في التعاون الثاني بينهما بعد «شاعلها». ورسم المخرج العراقي «ستوري بورد» تلائم شركة «فورد» للسيارات التي تدعم الكليب إعلانياً. هكذا أطلّت شذى للمرة الأولى في فستان زفاف، صممته هويدا بريدي، في وقت أطلق فيه مزين الشعر جو رعد العنان لخياله، معتمداً على جرأة شذى في تقبل «لوك» يميل الى الغرابة.

 

أما خبير التجميل بوبا، فأكمل المهمة لمصلحة لقطات الـ«كلوز» التي اعتمدها المخرج بكثرة. وتدور أحداث الكليب حول امرأة تتمسك بعريسها، رغم وقوعه في مشكلة، وملاحقته من قبل عصابة من المجرمين. وكان التصوير قد استغرق يومين، انتقل خلالهما فريق العمل بين إمارتَي رأس الخيمة ودبي.

 

تظهر شذى في العمل بثلاثة «لوكات» مختلفة، أبرزها في فستان الزفاف ضمن خطوة لم يعهدها الجمهور من قبل في الكليبات التي تصوَّر في الصحراء. وبعد هذا المشهد، تستعيد النجمة العراقية شريط ذكرياتها الذي يكشف لنا أسرار علاقتها بالحبيب. هكذا نشاهدها في فستان ذهبي بعيد عن الإغراء الهادئ الذي عوّدت جمهورها عليه، ثمّ تعود إلى اللوك الطبيعي في الجينز. أغنية «منو الما عندو ماضي» من كلمات الشاعر كاظم السعدي، وألحان حاتم العراقي وتوزيع مهنّد الخضر. ويُتوقع أن تصور شذى أغنية «علاء الدين» من ألبوم «وجه ثاني» مع المخرجة ليلى كنعان.

* نقلا عن الأخبار اللبنانية