EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2012

قالت إنها امرأة تعيش في النور ولا تخفي شيئا غادة عبد الرازق: شائعة زواجي سرا بمسؤول عراقي.. "سفالة"

غادة عبد الرازق

غادة عبد الرازق كذبت شائعة زواجها سرا بعراقي

غادة عبد الرازق وصفت الشائعة التي انطلقت مؤخرا بشأن زواجها سرا من مسؤول سياسي عراقي بالمحاولة "السافلة" لتشويه سمعتها

  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2012

قالت إنها امرأة تعيش في النور ولا تخفي شيئا غادة عبد الرازق: شائعة زواجي سرا بمسؤول عراقي.. "سفالة"

وصفت الفنانة المصرية غادة عبد الرازق الشائعة التي انطلقت مؤخرا بشأن زواجها سرا من مسؤول سياسي عراقي بالمحاولة "السافلة" لتشويه سمعتها، مؤكدة أنها تبحث حاليا عن مصدر الشائعة ومروجها، ولن تترك الأمر يمر مرور الكرام.

وقالت غادة في تصريحات لـmbc.net: إن شائعة زواجي السري من أحد السياسيين العراقيين محاولة "رخيصة وسافلة" لتشويه سمعتي، معتبرة أنها "من أكثر الفنانات وضوحا وصراحة فيما يتعلق بالزواج.. فإذا انفصلت تقول أنا انفصلت وإذا تزوجت أو تمت خطبتها تقول وتعلن على الملأ".

وأضافت الفنانة المصرية "بعيدا عن كوني فنانة.. فأنا كامرأة أحب أن أعيش في النور دوما، وأعمل بمقولة تجنبوا الشبهات".

وأشارت غادة عبد الرازق إلى أنها منذ انطلاق الشائعة وهي تشعر بالصدمة، متسائلة: من سيكون له مصلحة في النيل مني بهذا الشكل غير المحترم؟.. ومن يحاول إلحاق الأذى بي وأنا لم أؤذ أحد يوما ما؟.

وأكدت أنها لا تعلم حتى الآن تحديدا الصحيفة أو الموقع مصدر الخبر، وتوعدت بأنها في حال معرفته فلن تصمت، ولن تترك كاتب الخبر، وستقاضيه ولن تتنازل عن أي شيء يقف في طريق سعادتها، ويحاول إفساد فرحتها بزفاف ابنتها "روتانا".

كما أكدت أن الشائعة لن تفسد فرحتها بالاستعداد للزواج من الإعلامي محمد فوده الذي وصفته بأنه الرجل الذي يقويها وأنهت غادة كلامها قائلة: "لكل شخص يحاول تشويه سمعتي لك الله وحسبي الله ونعم الوكيل".

وكان محمد فودة -خطيب غادة- قد كشف أنه سيعقد قرانه بغادة في أوائل مارس/آذار المقبل، مؤكدًا أنها لن ترتدي فستان زفاف، لكون الفرحة في القلب لا بالملبس، وأوضح أنهما سيسافران عقب عقد القران إلى دولة أوروبية لقضاء شهر العسل.