EN
  • تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2012

في رواية تحكي تقاليد جواري الخديوي ايناس الدغيدى تدخل الدراما المصرية على الطريقة التركية

إيناس الدغيدي

إيناس الدغيدي

الانبهار بالدراما التركية أصبح الشغل الشاغل لكل المشاهدين فى الوطن حتى باتت الدراما التركية جزء لا ينفصل عن الشاشات العربية التى تعرض أعمالها فى طوال العام ولكن هناك أعمال تركية تجذب الاهتمام لها بصورة أكبر وهو ما حدث مع مسلسل "حريم السلطان".

  • تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2012

في رواية تحكي تقاليد جواري الخديوي ايناس الدغيدى تدخل الدراما المصرية على الطريقة التركية

الانبهار بالدراما التركية أصبح الشغل الشاغل لكل المشاهدين فى الوطن حتى باتت الدراما التركية جزء لا ينفصل عن الشاشات العربية التى تعرض أعمالها فى طوال العام ولكن هناك أعمال تركية تجذب الاهتمام لها بصورة أكبر وهو ما حدث مع مسلسل "حريم السلطان" الذى أعجب به المشاهدين وأعجبوا أكثر ببطلة المسلسل "هيام" الجارية التى تزوجت من الملك ولكن هل بالفعل سنرى عمل مثل حريم السلطان على الشاشات العربية ؟

الاجابة ستكون نعم فالمخرجة ايناس الدغيدى ستخوض لاول مرة غمار الدراما التلفزيونية ولكن على الطريقة التركية، فايناس استقرت حتى الان على تحويل رواية "رمزة" الى عمل درامى يعكف حاليا السيناريست مصطفى محرم على عمل المعالجة الدرامية لهه كما تم الاستقرار على هند صبرى والهام شاهين لتقوم ببطولة العمل .

المخرجة المعروفة بارائها الجريئة قالت فى تصريحات خاصة لـ mbc.net العمل سيكون هو النسخة المصرية من المسلسل التركى "حريم السلطان" لأن الاخير اكتمل به عناصر النجاح حسب كلامها من جمال الصورة وتكنيك الاخراج والتمثيل.

وعن رواية رمزة قالت ايناس أن الرواية من تأليف الروائية المصرية قوت القلوب الدمرداشية وهى الروائية المصرية الوحيدة التى لم يقرأ لها القارىء العربى رواية باللغة العربية حيث أن معظم روايتها كانت باللغة الانجلزية .

وأضافت ايناس أنه تم عرض الرواية عليها منذ 15 سنة ولكن لتكون فيلم سينمائى لكن المشروع توقف بسبب عوامل كثيرة منها أن الفيلم كان يحتاج لانتاج ضخم وأماكن تصوير خارجى وكان من الصعب تنفيذه فى ذلك الوقت .

وعن المنتج الذى سيقوم بانتاج عمل ضخم مثل هذا قالت ايناس أنها اتفقت مبدئيا مع المنتج عصام شعبان على انتاج العمل ويتم الان التفاوض مع عدة قنوات عربية للمشاركة أيضا فى انتاج العمل .

وعن العمل قالت ايناس أن العمل يدور حول حول جارية تدعى رمزة استقريت على هند صبرى لتجسد دورها وهى جارية متمرده تحاول الخروج عن تقاليد عالم الجوارى وتجمعها قصة حب مع أحد أفراد قصر الخديو توفيق كما استقريت على الهام شاهين لتقوم بدور أم رمزة وهى الجارية التى تم أسرها فى تركيا وجاءت لمصر فى عصر الخديو إسماعيل.