EN
  • تاريخ النشر: 26 نوفمبر, 2011

قالت إنها لم تكن تعلم بتوجيه الكاميرا لها إقالة المذيعة الروسية التي رفعت إصبعها لأوباما على الهواء

المذيعة الروسية

المذيعة الروسية استقالت بعد رفع أصبعها لأوباما على الهواء

مذيعة الأخبار الروسية تاتيانا ليمانوفا، التي رفعت إصبعها الوسطى على الهواء عند قراءة اسم الرئيس الأمريكي باراك أوباما تمت اقالتها بعد أن قالت إدارة القناة التي تعمل فيها أنه انتهاك فاضح.

أعلنت مذيعة الأخبار الروسية تاتيانا ليمانوفا، التي رفعت إصبعها الوسطى على الهواء عند قراءة اسم الرئيس الأمريكي باراك أوباما، استقالتها من قناة "رين" التلفزيونية. وقالت ليمانوفا في مقابلة مع وكالة الأنباء الروسية "نوفوستي" إنها ستغادر قناة "رين" بعد الحركة التي قامت بها، وقالت وسائل الإعلام العالمية إنها موجهة إلى أوباما.وأكدت ليمانوفا أن لا علاقة لحركتها تلك بأوباما، وإنما كانت موجهة إلى زملائها، والقصد منها الطلب منهم رفع النص الذي كانت تقرأه.وأشارت إلى أنها لم تكن تعلم أن الكاميرا موجهة إليها عند القيام بالحركة، وهو تفسير لم ينجح في إقناع المسؤولين في القناة التلفزيونية.قالت القناة إن "مجلس الإدارة يرى أن هذا التصرف انتهاك فاضح لقانون البث المباشر، وتعبير عن عدم احتراف".وذكرت ليمانوفا أن ردة فعلها على قرار تخلي القناة عنها كانت "هادئةمضيفة أنهم "قرروا على ما يبدو أخذ هذا الحادث السخيف على محمل الجد، وأنا أقبل هذا الموقف وأحترمه.. وأنا أعي أنني خذلت القناة وربما أسأت لبعض المشاهدين".وكانت تاتيانا ليمانوفا -الحاصلة على جوائز وشهادات تقدير في المجال الإعلامي والصحفي- تقرأ خبرًا عن تعيين ديمتري ميدفيديف، الرئيس الروسي، لرئاسة منتدى التعاون الاقتصادي لأسيا والمحيط الهادئ، وأثناء تناولها الخبر قبل أن ترفع يدها اليسرى قائلة "إن هذا الموقع قد تولاه باراك أوباما من قبل وحينها رفعت إصبعها الوسطى".