EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2017

كيف تحصل على عضلات بطن مقسمة؟

نصائح لبناء عضلات بطن مقسمة

مجموعة من النصائح لتحصل على عضلات البطن القوية

لتحصل على عضلات البطن القوية المقسمة والمحددة مثل نجوم الآكشن في أفلام هوليوود، فأنت بحاجة إلى تطبيق مجموعة من النصائح التي تحقق الهدف الذي تسعى إليه، بدلاً من زيادة جرعة التدريبات دون الشعور بأي فرق يذكر.

(mbc.net) لتحصل على عضلات البطن القوية المقسمة والمحددة مثل نجوم الآكشن في أفلام هوليوود، فأنت بحاجة إلى تطبيق مجموعة من النصائح التي تحقق الهدف الذي تسعى إليه، بدلاً من زيادة جرعة التدريبات دون الشعور بأي فرق يذكر.

تمارين حرق الدهون

في البداية، يجب أن تتخلص من الدهون الموجودة في تلك المنطقة بشكل نهائي، ولذلك يجب التركيز بشكل كبير على تمارين حرق الدهون مثل الركض والمشي وركوب الدراجات الهوائية، كما يجب تكرار هذه التدريبات بشكل يومي قبل أي حصة تدريبية لضمان السيطرة على الأوزان الزائدة بقدر الإمكان.

عضلات البطن لا تختلف عن باقي العضلات

عضلات البطن لا تختلف عن باقي عضلات الجسم, ولذلك يجدر بك أن تعاملها نفس معاملة عضلات الظهر والصدر، والتطرق لتمارين قوية تؤثر عليها بشكل مباشر دون الخوف من الإجهاد.

مظهر عضلات البطن

بعض المتدربين لا يحصلون على الحزمة السداسية التي يتمنوها بعد التدريبات الشاقة، وهو أمر طبيعي جداً، فالجينات الوراثية تؤثر على هذا الأمر بدرجة كبيرة، لذلك فقد تقضي ساعات طويلة في الصالة الرياضية لتقوية عضلات البطن، ولكن في النهاية لن تجد تلك المنطقة مقسمة لـ6 أجزاء كما ترغب، ولا داعي للقلق إطلاقاً من هذا الأمر.

خفض الكربوهيدرات

السيطرة على الجوع وشرب كميات كبيرة من الماء وخفض نسبة الكربوهيدرات في الطعام الذي تتناوله أمور ضرورية للغاية تساعد في زيادة حجم العضلات وتقويتها، وإعطاءك مجهود جبار للاستمرار في التدريب.

الانتظام

كل ما هو مطلوب منك للحصول على عضلات بطن قوية، وجسد رياضي ممشوق القوام، هو اتباع التمارين بكافة حذافيرها وبانتظام تام، مع التطرق لنظام غذائي معين يحد من زيادة الوزن ويساعدك في الاستفادة من الطعام الصحي وعناصره.

الاستمرارية

بمجرد أن تحصل على حزمة الـ6 عضلات، فلا يعني هذا التوقف عن التدريبات والعودة لنهج الحياة القديم، فبهذا الأمر ستجد نفسك تفقد جميع العضلات التي اكتسبتها ويعود جسمك لحالته المزرية، لذك يفضل الاستمرار على نفس النهج التدريبي، بل وزيادة الجرعة التدريبية إذا أمكن.