EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2017

لماذا يرتدي "البودي غاردز" ورجال الأمن نظارات سوداء دائماً؟

هل تساءلت يوماً عن سر "النظارة الشمسية السوداء" التي يرتدها حراس الأمن أو البودي غاردز، وأنت تشاهد فيلماً سينمائياً أو في الحقيقة وعلى أرض الواقع؟... إليك الأسباب وراء ذلك بحسب موقع Wittyfeed:

(mbc.net) هل تساءلت يوماً عن سر "النظارة الشمسية السوداء" التي يرتدها حراس الأمن أو البودي غاردز، وأنت تشاهد فيلماً سينمائياً أو في الحقيقة وعلى أرض الواقع؟... إليك الأسباب وراء ذلك بحسب موقع Wittyfeed:

لماذا يرتدي "البودي غاردز" ورجال الأمن نظارات سوداء دائماً؟

bodyguard

أول احتمال قد يتبادر إلى الأذهان عند التفكير في سبب مقنع لارتداء هذه النظارة السوداء هو الوقاية من ضوء الشمس أو لتتناسب مع البدلة الرسمية الأنيقة التي يرتديها العاملون في مجال الحراسة والأمن، إلا أن ذلك غير صحيح.

فطبيعة المهمة الحسّاسة التي تقتضيها طبيعة عملهم والشخصيات الــVIP التي يتحملون مسؤولية حراستها، هي السر، لأن عملهم يتطلب التحلّي بأعلى درجات اليقظة ومراقبة مكان تواجد الأشخاص المهمين، وهنا يأتي دور النظارات، التي تضمن عدم قدرة المهاجمين المحتملين على التدقيق في عيون الحراس، والتي ترصد تحركات أي شخص قد يحاول أن يشنّ هجوماً، وهكذا تكون الأسبقية في التحرك لصالح رجال الأمن.

bodyguard

تفسير آخر أورده الموقع وهو أن ردة الفعل الطبيعية لأي شخص متواجد في موقع شهد انفجاراً هائلاً أو إطلاق نار أو حتى التقاط صور بأضواء "فلاشأن يغلق عينيه، إلا أن ارتداء النظارات يساعد على عدم حدوث ردة الفعل تلك، والنتيجة في المحصلة تجاوب أسرع مع الوضع.

تعمل النظارات كذلك على حماية العينين من المؤثرات الخارجية كالغبار والرياح، ليظل مرتديها في حالة تأهب قصوى باختلاف الظروف الجوية.

bodyguard

تستطيع النظارات أيضاً حماية عيني حارس الأمن عند وقوع انفجار أو تطاير حطام أو شظايا، ليواصل مهمته التي كلّف بها دون أن يتأثر بما يجري على الأرض.

bodyguard

أما التفسير النفسي لارتداء النظارات الشمسية السوداء، فيقوم على أن العين تعكس عواطف الشخص ومشاعره، لذا يصبح لزاماً على حراس الأمن حجب تلك المشاعر عن أعين المهاجم، كيلا يستغلها في أي عملية، فضلاً عن إضفائها للرهبة في نفس المهاجم.

التعليق
التعليقات ()
الاسم *
*
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
التعليق
*